قروب منتدى افريقيا سات


العودة   منتدى افريقيا سات > ´°•. الخيمة الرمضانية .•°` > • رمضان شهر الخير ∫
التسجيل التعليمـــات التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

• رمضان شهر الخير ∫ كٌل مآيتعلقُ برمضآنٌ منٌ نصآيح وأدعيه و آحاديث .. ألخ ~

اغتنام شهر رمضان بالتزود لما بعده

• رمضان شهر الخير ∫

اغتنام شهر رمضان بالتزود لما بعده

حضنا الله ورسوله على الثبات واغتنام مواسم الطاعات جبرا لقلة العمل وقصر العمر، لأن الأعمال تعظم بعظم الزمان والمكان. فلا ينبغي للمسلم أن يجعل يوم صومه كيوم فطره.فاغتنموا شهر رمضان

موضوع مغلق
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
#1  
قديم 03-06-2018, 07:15 AM

zxc متواجد حالياً
لوني المفضل Cadetblue
 رقم العضوية : 55032
 تاريخ التسجيل : Feb 2015
 فترة الأقامة : 2653 يوم
 أخر زيارة : اليوم (04:32 PM)
 المشاركات : 86,271 [ + ]
 التقييم : 10
بيانات اضافيه [ + ]
افتراضي اغتنام شهر رمضان بالتزود لما بعده




حضنا الله ورسوله على الثبات واغتنام مواسم الطاعات جبرا لقلة العمل وقصر العمر، لأن الأعمال تعظم بعظم الزمان والمكان. فلا ينبغي للمسلم أن يجعل يوم صومه كيوم فطره.فاغتنموا شهر رمضان وتزودوا فيه لما بعده بأداء الفرائض ثم الإكثار من النوافل، واعلموا أن الله لا يقبل نافلة ما لم تؤد الفريضة.
1/ الحض على اغتنام مواسم الخيرات والتحذير من تضييعها. فعلى قدر التزود فيها يكون الثبات بعدها.
أنس بن مالك: افْعَلُوا الْخَيْرَ دَهْرَكُمْ وَتَعَرَّضُوا لِنَفَحَاتِ رَحْمَةِ اللهِ، فَإنَّ للهِ نَفَحَاتٍ مِنْ رَحْمَتِهِ يُصِيبًُ بِهَا مَنْ يَشَاءُ مِنْ عِبَادِهِ. ث.ط.
أنس بن مالك: دَخَلَ رَمَضَانُ فَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ: إِنَّ هَذَا الشَّهْرَ قَدْ حَضَرَكُمْ، وَفِيهِ لَيْلَةٌ خَيْرٌ مِنْ أَلْفِ شَهْرٍ، مَنْ حُرِمَهَا فَقَدْ حُرِمَ الْخَيْرَ كُلَّهُ، وَلاَ يُحْرَمُ خَيْرَهَا إِلاَّ مَحْرُومٌ. ة.
أبو هريرة: رَغِمَ أَنْفُ رَجُلٍ دَخَلَ عَلَيْهِ رَمَضَانُ فَانْسَلَخَ قَبْلَ أَنْ يُغْفَرَ لَهُ. ف.م.ت.ح.ب.
2/ الصيام يُعْظِم الأعمال لأن الأعمال تعظم بعظم الزمان والمكان.
أبو هريرة: تُعْرَضُ الأَعْمَالُ يَوْمَ الاِثْنَيْنِ وَالْخَمِيسِ، فَأُحِبُّ أَنْ يُعْرَضَ عَمَلِي وَأَنَا صَائِمٌ. ت.ن.ح.
أسامة بن زيد: قُلْتُ يَرَسُولَ اللَّهِ لَمْ أَرَكَ تَصُومُ شَهْرًا مِنَ الشُّهُورِ مَا تَصُومُ مِنْ شَعْبَانَ. قَالَ: ذَلِكَ شَهْرٌ يَغْفُلُ النَّاسُ عَنْهُ بَيْنَ رَجَبٍ وَرَمَضَانَ، وَهُوَ شَهْرٌ تُرْفَعُ فِيهِ الأَعْمَالُ إِلَى رَبِّ الْعَالَمِينَ، فَأُحِبُّ أَنْ يُرْفَعَ عَمَلِي وَأَنَا صَائِمٌ. ن.ح.
سلمان الخير: خَطَبَنَا رَسُولُ الله فِي ءاخِرِ لَيْلَةٍ منْ شَعْبَانَ فقَالَ: يَأَيُّهَا النَّّاسُ قَدْ أظَلَّكُمْ شَهرٌ عَظِيمٌ مُبَارَكٌ، شَهْرٌ فِيهِ لَيْلَةٌ خَيْرٌ مِنْ ألْفِ شَهْرٍ جَعَلَ اللهُ صِيَامَهُ فَرِيضَةً وَقِيَامَ لَيْلِهِ تَطَوُّعًا، مَنْ تَقَرَّبَ فِيهِ بِخَصْلَةٍ منَ الخَيْرِ كَانَ كَمَنْ أدَّى فَرِيضَةً فيمَا سِوَاهُ، وَمَنْ أدَّى فَرِيضَةً فِيهِ كَانَ كَمَنْ أدَّى سَبْعِينَ فَرِيضَةً فيمَا سِوَاهُ. ب.ذ.ض.
3/ أهم القربات في رمضان.
الصلوات الخمس والجمعة
أبو هريرة: مَا تَقَرَّبَ إِلَيَّ عَبْدِي بِشَيْءٍ أَحَبَّ إِلَيَّ مِمَّا افْتَرَضْتُ عَلَيْهِ. خ.ح.ب.
عبد الله بن مسعود: سَأَلْتُ النَّبِيَّ أَيُّ الْعَمَلِ أَحَبُّ إِلَى اللَّهِ؟ قَالَ: الصَّلاَةُ عَلَى وَقْتِهَا. متفق عليه.
أوس بن أوس الثقفي: مَنْ غَسَّلَ يَوْمَ الْجُمُعَةِ وَاغْتَسَلَ ثُمَّ بَكَّرَ وَابْتَكَرَ وَمَشَى وَلَمْ يَرْكَبْ وَدَنَا مِنَ الإِمَامِ فَاسْتَمَعَ وَلَمْ يَلْغُ كَانَ لَهُ بِكُلِّ خُطْوَةٍ عَمَلُ سَنَةٍ أَجْرُ صِيَامِهَا وَقِيَامِهَا. د.ة.ح.ب.
صلاة التراويح والتهجد
عبد الرحمن بن عوف: إِنَّ اللَّهَ عَزَّ وَجَلَّ فَرَضَ صِيَامَ رَمَضَانَ وَسَنَنْتُ قِيَامَهُ. فَمَنْ صَامَهُ وَقَامَهُ إِيمَاناً وَاحْتِسَاباً خَرَجَ مِنَ الذُّنُوبِ كَيَوْمِ وَلَدَتْهُ أُمُّهُ. ن.ة.ح.
زيد بن ثابت: أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ اتَّخَذَ حُجْرَةً مِنْ حَصِيرٍ فِي رَمَضَانَ فَصَلَّى فِيهَا لَيَالِيَ، فَصَلَّى بِصَلاَتِهِ نَاسٌ مِنْ أَصْحَابِهِ، فَلَمَّا عَلِمَ بِهِمْ جَعَلَ يَقْعُدُ، فَخَرَجَ إِلَيْهِمْ فَقَالَ: قَدْ عَرَفْتُ الَّذِي رَأَيْتُ مِنْ صَنِيعِكُمْ، فَصَلُّوا أَيُّهَا النَّاسُ فِي بُيُوتِكُمْ، فَإِنَّ أَفْضَلَ الصَّلاَةِ صَلاَةُ الْمَرْءِ فِي بَيْتِهِ إِلاَّ الْمَكْتُوبَةَ. متفق عليه.
أبو ذر الغفاري: إِنَّهُ مَنْ قَامَ مَعَ الإِمَامِ حَتَّى يَنْصَرِفَ، كُتِبَ لَهُ قِيَامُ لَيْلَةٍ. ت.ح.ب.
الصدقات
أنس بن مالك: سُئِلَ النَّبِيُ أَيُّ الصَّدَقَةِ أَفْضَلُ قَالَ: صَدَقَةٌ فِي رَمَضَانَ. ت.ب.ض.
عبد الله بن عباس: كَانَ رَسُولُ اللهِ أَجْوَدَ النَّاسِ وَكَانَ أَجْوَدَ مَا يَكُونُ فِي رَمَضَانَ حِينَ يَلْقَاهُ جِبْرِيلُ، وَكَانَ يَلْقَاهُ فِي كُلِّ لَيْلَةٍ مِنْ رَمَضَانَ فَيُدَارِسُهُ الْقُرْءانَ. فَلَرَسُولُ اللَّهِ أَجْوَدُ بِالْخَيْرِ مِنَ الرِّيحِ الْمُرْسَلَةِ. متفق عليه.
زيد بن خالد الجهني: مَنْ فَطَّرَ صَائِمًا كَانَ لَهُ مِثْلُ أَجْرِهِ، غَيْرَ أَنَّهُ لاَ يَنْقُصُ مِنْ أَجْرِ الصَّائِمِ شَيْئًا. ت.ة.ح.مي.ب.
العمرة
عبد الله بن عباس: عُمْرَةٌ فِي رَمَضَانَ تَعْدِلُ حَجَّةً. متفق عليه.
ذكر الله وما والاه
قال الله تعالى: شَهْرُ رَمَضَانَ الَّذِي أُنزِلَ فِيهِ الْقُرْءَانُ هُدًى لِّلنَّاسِ وَبَيِّنَـتٍ مِّنَ الْهُدَى وَالْفُرْقَانِ. البقرة 185.
ابن شهاب الزهري: تَسْبِيحَةٌ فِي رَمَضَانَ أَفْضَلُ مِنْ أَلْفِ تَسْبِيحَةٍ فِي غَيْرِهِ.


hyjkhl aiv vlqhk fhgj.,] glh fu]i llh





موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
مما , اغتنام , بالتزود , بعده , رمضان , شهر


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 04:42 PM

converter url html by fahad7



Powered by vBulletin® Copyright ©2022, Trans. By Soft
Adsense Management by Losha
جميع الحقوق محفوظة لــ منتدى افريقيا سات