منتدى افريقيا سات

تنويه : اي منشورات دعائية للمنتدى بإسم الضاوي سات تجدونها في المنتديات الاخرى هي ليست لي وانما لشخص حقود ينتحل شخصيتي , حسبي الله ونعم الوكيل فيه


عودة   منتدى افريقيا سات > ´°•. القسم الثقافي .•°` > • المنتدى الإسلامي ∫

• المنتدى الإسلامي ∫ كـلمات عطره بذكر الله ع ـلي نهج السنه و الجماعه ..

إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
أدوات الموضوع بحث في هذا الموضوع طريقة العرض
#1  
قديم 07-29-2015, 08:39 PM
المسلاتي غير متصل
مشاهدة أوسمتي
لوني المفضل Cadetblue
 رقم العضوية : 1268
 تاريخ التسجيل : Aug 2012
 فترة الأقامة : 1899 يوم
 أخر زيارة : اليوم (05:59 AM)
 مشاركات : 5,705 [ + ]
 السمعة : 10
بيانات اضافيه [ + ]

مشاهدة أوسمتي

افتراضي الدعاء وحسن الظن بالله تعالى




الدعاء وحسن الظن بالله تعالى


الدعاء وحسن الظن بالله


الْحَـــــــمْدَ لِلهِ تَعَالَى، نَحْمَدُهُ وَ نَسْتَعِينُ بِهِ وَ نَسْتَهْدِيهِ وَ نَسْــتَنْصِرُه
وَ نَــــعُوذُ بِالْلهِ تَعَالَى مِنْ شُــــرُورِ أَنْفُسِنَا وَ مِنْ سَيِّئَــــاتِ أَعْمَالِنَا
مَنْ يَـــهْدِهِ الْلهُ تَعَالَى فَلَا مُضِــــلَّ لَهُ، وَ مَنْ يُـضْلِلْ فَلَا هَــــادِىَ لَه
وَ أَشْــــــــــهَدُ أَن لَّا إِلَهَ إِلَّا الْلهُ وَحْــــــدَهُ لَا شَــــــرِيكَ لَه
وَ أَشْـــهَدُ أَنَّ مُحَمَّداً عَبْدُهُ وَ رَسُولُهُ، صَلَّى الْلهُ عَلَيْهِ وَ آلِهِ وَ سَلَّمَ تَسْلِيمَاً كَثِيرَا

أَمَّـــا بَعْــــد
لا يَنفَكُّ المُسلِمُ يَدعُو رَبَّهُ في كُلِّ وَقتٍ وَحِينٍ؛ طَالِبًا مِنهُ خَيرًا وَعَطَاءً، أَو سَائِلاً كَفَّ شَرٍّ وَدَفعَ ضُرٍّ، وَمَا زَالَ المُسلِمُونَ يَسأَلُونَ رَبَّهُم إِنزَالَ الغَيثِ وَيَستَسقُونَ، وَيَنتَظِرُونَ مِنهُ إِجَابَةَ دُعَائِهِم وَيَرتَقِبُونَ تَحقِيقَ وَعدِهِ، حَيثُ يَقُولُ - سبحانه - وَهُوَ لا يُخلِفُ المِيعَادَ: (وَقَالَ رَبُّكُمُ ادعُوني أَستَجِبْ لَكُم) وَيَقُولُ - جل وعلا - : ( وَإِذَا سَأَلَكَ عِبَادِي عَنِّي فَإِنِّي قَرِيبٌ أُجِيبُ دَعوَةَ الدَّاعِ إِذَا دَعَانِ) غَيرَ أَنَّ مِنَ الأُمُورِ المُستَنكَرَةِ الَّتي نَسمَعُهَا بَينَ حِينٍ وَآخَرَ وَبَعدَ كُلِّ استِسقَاءٍ، قَولَ بَعضِ النَّاسِ: اِستَسقَينَا فَتَكَدَّرَ الجَوُّ، وَطَلَبنَا الغَيثَ فَجَاءَنَا الغُبَارُ، وَهَذَا الأَمرُ وَإِنْ كَانَ قَد يَقَعُ مُوَافَقَةً وَقَدَرًا، وَقَد يَكُونُ ابتِلاءً مِنَ اللهِ وَامتِحَانًا، إِلاَّ أَنَّ المُؤمِنَ يَجِبُ أَن يَحذَرَ مِن سُوءِ الظَّنِّ بِاللهِ أَشَدَّ الحَذَرِ، وَأَن يَبعُدَ عَنهُ بُعدَهُ عَن عَدُوِّهِ اللَّدُودِ الشَّيطَانِ، الَّذِي يَعِدُ أَولِيَاءَهُ الفَقرَ وَيَأمُرُهُم بِالسُّوءِ وَالفَحشَاءِ ( الشَّيطَانُ يَعِدُكُمُ الفَقرَ وَيَأمُرُكُم بِالفَحشَاءِ وَاللهُ يَعِدُكُم مَغفِرَةً مِنهُ وَفَضلاً وَاللهُ وَاسِعٌ عَلِيمٌ )
إِنَّ المُؤمِنَ الصَّادِقَ -عِبَادَ اللهِ- يَدعُو رَبَّهُ وَهُوَ مُوقِنٌ مِنهُ بِالإِجَابَةِ، مُنتَظِرٌ لِفَرَجٍ مِن لَدُنْهُ قَرِيبٍ، يَفعَلُ ذَلِكَ ثِقَةً بِرَبِّهِ القَرِيبِ المُجِيبِ الغَفُورِ الوَدُودِ، وَاستِجَابَةً لأَمرِ نَبِيِّهِ الكَرِيمِ - عليه الصلاة والسلام - حَيثُ قَالَ: (( القُلُوبُ أَوعِيَةٌ، وَبَعضُهَا أَوعَى مِن بَعضٍ، فَإِذَا سَأَلتُمُ اللهَ - عز وجل - يَا أَيُّهَا النَّاسُ فَاسأَلُوهُ وَأَنتُم مُوقِنُونَ بِالإِجَابَةِ، فَإِنَّ اللهَ لا يَستَجِيبُ لِعَبدٍ دَعَاهُ عَن ظَهرِ قَلبٍ غَافِلٍ)) رَوَاهُ أَحمَدُ وَحَسَّنَهُ الأَلبَانيُّ. هَذِهِ حَالُ المُؤمِنِ الصَّادِقِ العَالِمِ بِرَبِّهِ - تعالى- وَأَسمَائِهِ وَصِفَاتِهِ، استِمرَارٌ في الدُّعَاءِ، وَإِلحَاحٌ في المَسأَلَةِ، وَعَدَمُ يَأسٍ وَلا قُنُوطٍ مِن رَحمَتِهِ، يَدفَعُهُ لِذَلِكَ حُسنُ ظَنِّهِ بِرَبِّهِ - سبحانه - وَثِقَتُهُ في مَولاهُ، حَيثُ يَقُولُ - تبارك وتعالى - في الحَدِيثِ القُدسِيِّ: (( أَنَا عِندَ ظَنِّ عَبدِيَ بي فَليَظُنَّ بي مَا شَاءَ)) رَوَاهُ أَحمَدُ وَغَيرُهُ وَصَحَّحَهُ الأَلبَانيُّ، وَفي رِوَايَةٍ: (( إِنَّ اللهَ - جل وعلا - يَقُولُ: أَنَا عِندَ ظَنِّ عَبدِيَ بي، إِنْ ظَنَّ خَيرًا فَلَهُ، وَإِنْ ظَنَّ شَرًّا فَلَهُ))
إِنَّ المُؤمِنَ العَالِمَ بِسَعَةِ فَضلِ اللهِ وَقُربِ رَحمَتِهِ، يُوقِنُ تَمَامَ اليَقِينِ أَنَّ دُعَاءَهُ لا يَضِيعُ عِندَ الكَرِيمِ - سبحانه - وَأَنَّهُ - تعالى- وَإِنْ لم يُعَجِّلْ لَهُ الاستِجَابَةَ في دُنيَاهُ، فَإِنَّ لَهُ في كُلِّ تَقدِيمٍ أَو تَأخِيرٍ حِكَمًا بَالِغَةً، وَرُبَّمَا أَخَّرَ عَنِ الدَّاعِي إِجَابَةَ مَا سَأَلَهُ عَنهُ مِن زَهرَةِ الحَيَاةِ الدُّنيَا، لأَمرٍ أَعظَمَ مِنهَا وَجَزَاءٍ أَكمَلَ يُعِدُّهُ لَهُ - سبحانه - في آخِرَتِهِ وَيَدَّخِرُهُ عِندَهُ ( وَرِزقُ رَبِّكَ خَيرٌ وَأَبقَى)، ( بَل تُؤثِرُونَ الحَيَاةَ الدُّنيَا* وَالآخِرَةُ خَيرٌ وَأَبقَى) وَقَد صَحَّ عَنِ النَّبيِّ - صلى الله عليه وسلم - أَنَّهُ قَالَ: (( مَا مِن مُسلِمٍ يَدعُو بِدَعوَةٍ لَيسَ فِيهَا إِثمٌ وَلا قَطِيعَةُ رَحِمٍ، إِلاَّ أَعطَاهُ اللهُ بها إِحدَى ثَلاثٍ: إِمَّا أَن يُعَجِّلَ لَهُ دَعوَتَهُ، وَإِمَّا أَن يَدَّخِرَهَا لَهُ في الآخِرَةِ، وَإِمَّا أَن يَصرِفَ عَنهُ مِنَ السُّوءِ مِثلَهَا، قَالُوا: إِذًا نُكثِرُ، قَالَ: اللهُ أَكثَرُ)) رَوَاهُ أَحمَدُ، وَقَالَ الأَلبَانيُّ: حَسَنٌ صَحِيحٌ. وَإِذَا كَانَ الأَمرُ كَذَلِكَ.
أَيُّهَا المُسلِمُونَ: وَمَا دَامَ الدُّعَاءُ عِندَ اللهِ لا يَذهَبُ هَبَاءً وَلا يَضِيعُ سُدًى، فَإِنَّ مِن سُوءِ الظَّنِّ بِاللهِ أَن يَستَعجِلَ الدَّاعِي عَجَلَةً تُؤَدِّي بِهِ إِلى تَركِ الدُّعَاءِ وَالاستِحسَارِ عَنِ المَسأَلَةِ، أَو يَستَبطِئَ الإِجَابَةَ فَيَنقَطِعَ عَنِ الخَالِقِ - تبارك وتعالى- وَيَلتَفِتَ عَنهُ، رَوَى مُسلِمٌ عَنهُ - صلى الله عليه وسلم - أَنَّهُ قَالَ: (( يُستَجَابُ لِلعَبدِ مَا لم يَدعُ بِإِثمٍ أَو قَطِيعَةِ رَحِمٍ مَا لم يَستَعجِلْ، قِيلَ: يَا رَسُولَ اللهِ مَا الاستِعجَالُ؟ قَالَ: يَقُولُ: قَد دَعَوتُ وَقَد دَعَوتُ، فَلَم أَرَ يُستَجَابُ لي، فَيَستَحسِرُ عِندَ ذَلِكَ وَيَدَعُ الدُّعَاءَ))، وَقَالَ - صلى الله عليه وسلم -: (( لا يَزَالُ العَبدُ بِخَيرٍ مَا لم يَستَعجِلْ، قَالُوا: يَا نَبيَّ اللهِ، وَكَيفَ يَستَعجِلُ؟ قَالَ: يَقُولُ قَد دَعَوتُ رَبِّي فَلَم يَستَجِبْ لي)) رَوَاهُ أَحمَدُ وَغَيرُهُ، وَقَالَ الأَلبَانيُّ: صَحِيحٌ لِغَيرِهِ.
إِنَّ هَذَا الاستِعجَالَ وَذَلِكُمُ القُنُوطَ وَاليَأسَ، إِنَّهُ لَمِمَّا يَمنَعُ إِجَابَةَ دُعَاءِ كَثِيرٍ مِنَ النَّاسِ، حَيثُ يَدفَعُهُم بَعدَ أَن يُكَرِّرُوا الدُّعَاءَ مَرَّاتٍ قَلِيلَةً إِلى أَن يُسِيئُوا الظَّنَّ بِرَبِّهِم، أَو إِلى أَن يَكُونَ دُعَاؤُهُم إِيَّاهُ بَعدَ ذَلِكَ عَلَى سَبِيلِ الاختِبَارِ وَالتَّجرِبَةِ، مَعَ عَدَمِ رِضَاهُم بما يَؤُولُ إِلَيهِ أَمرُهُم بَعدَ ذَلِكَ، أَو إِسَاءَتِهِمُ الظَّنَّ بِرَبِّهِم إِذْ لم يَجِبِ الدُّعَاءَ مَعَ تَكَرُّرِهِ، وَقَد قَالَ اللهُ - تعالى- في حَقِّ مَن وَقَعَ في شَيءٍ مِن ذَلِكَ: ( وَذَلِكُم ظَنُّكُمُ الَّذِي ظَنَنتُم بِرَبِّكُم أَردَاكُم فَأَصبَحتُم مِنَ الخَاسِرِينَ) فَهَؤُلاءِ لَمَّا ظَنُّوا أَنَّ اللهَ - سبحانه - لا يَعلَمُ كَثِيرًا مِمَّا يَعمَلُونَ، كَانَ هَذَا مِنَ إِسَاءَةِ الظَّنِّ بِهِ، فَأَردَاهُم ذَلِكَ الظَّنُ وَأَهلَكَهُم.
أَلا فَاتَّقُوا اللهَ أَيُّهَا المُسلِمُونَ وَأَحسِنُوا الظَّنَّ بِرَبِّكُم، وَكُونُوا عَلَى ثِقَةٍ مِن وَعدِهِ لَكُم بِالإِجَابَةِ، وَإِيَّاكُم وَاليَأسَ مِن رَوحِهِ وَالقُنُوطَ مِن رَحمَتِهِ ( وَلا تَيأَسُوا مِن رَوحِ اللهِ إِنَّهُ لا يَيأَسُ مِن رَوحِ اللهِ إِلاَّ القَومُ الكَافِرُونَ) ( وَمَن يَقنَطُ مِن رَحمَةِ رَبِّهِ إِلاَّ الضَّالُّونَ)
الخطبة الثانية
أَمَّا بَعدُ، فَاتَّقُوا اللهَ - تعالى- وَأَطِيعُوهُ وَلا تَعصُوهُ، ( وَمَن يَتَّقِ اللهَ يَجعَلْ لَهُ مَخرَجًا) وَاعلَمُوا -رَحِمَكُمُ اللهُ- أَنَّ أَحسَنَ النَّاسِ ظَنًّا بِرَبِّهِ أَطوَعُهُم لَهُ وَأَبعَدُهُم عَن مَعصِيَتِهِ، وَأَنَّ حُسنَ الظَّنِّ بِاللهِ هُوَ حُسنُ العَمَلِ نَفسِهِ، فَمَن حَسُنَ ظَنُّهُ بَرَبِّهِ حَسُنَ عَمَلُهُ، وَمَن حَسُنَ عَمَلُهُ حَسُنَ ظَنُّهُ، أَمَّا أَن يَدَّعِيَ المَرءُ أَنَّهُ يُحسِنُ الظَّنَّ بِاللهِ وَهُوَ يُبَارِزُهُ بِالمَعاصِي صَبَاحَ مَسَاءَ، فَهَذَا غُرُورٌ وَخِدَاعٌ، قَالَ الحَسَنُ البَصرِيُّ - رحمه الله - : إِنَّ المُؤمِنَ أَحسَنَ الظَّنِ بِرَبِّهِ فَأَحسَنَ العَمَلَ، وَإِنَّ الفَاجِرَ أَسَاءَ الظَّنَّ بِرَبِّهِ فَأَسَاءَ العَمَلَ...
وَإِنَّ مَا نَرَاهُ مِن إِصرَارِ النَّاسِ عَلَى مَا هُم عَلَيهِ مِن مَعَاصٍ وَمُخَالَفَاتٍ، وَعَدَمِ تَغيِيرِهِم لأَحوَالِهِم بِعدَ صَلاةِ الاستِسقَاءِ، إِنَّهُ لَنَوعٌ مِن سُوءِ الظَّنِّ بِاللهِ، إِذْ كَيفَ يَكُونُ مُحسِنًا الظَّنَّ بِرَبِّهِ مَن هُوَ شَارِدٌ عَنهُ، حَالٌّ مُرتَحِلٌ في مَسَاخِطِهِ وَمَا يُغضِبُهُ، مُتَعَرِّضٌ لِلَعنَتِهِ لَيلاً وَنَهَارًا، قَد هَانَ عَلَيهِ حَقُّهُ وَأَمرُهُ فَأَضَاعَهُ، وَهَانَ عَلَيهِ نَهيُهُ فَارتَكَبَهُ وَأَصَرَّ عَلَيهِ، نَعَم إِخوَةَ الإِيمَانِ، كَيفَ يَجتَمِعُ في قَلبِ العَبدِ تَيَقُّنُهُ بِأَنَّهُ مُلاقٍ رَبَّهُ، وَأَنَّهُ - تعالى- يَسمَعُ كَلامَهُ وَيَرَى مَكَانَهُ، وَيَعلَمُ سِرَّهُ وَعَلانِيَتَهُ، وَلا يَخفَى عَلَيهِ خَافِيَةٌ مِن أَمرِهِ، وَأَنَّهُ مَوقُوفٌ بَينَ يَدَيهِ وَمَسؤُولٌ عَن كُلِّ مَا عَمِلَ، ثم يُقِيمَ بَعدَ ذَلِكَ عَلَى مَسَاخِطِهِ وَيُضِيعَ أَوَامِرَهُ وَيُعَطِّلَ حُقُوقَهُ، إِنَّ هَذَا لَمِن سُوءِ الظَّنِّ المُهلِكِ المُردِي.
إِنَّ حُسنَ الظَّنِّ بِاللهِ أَيُّهَا المُسلِمُونَ، مَسلَكٌ دَقِيقٌ لا يُوَفَّقُ إِلَيهِ كُلُّ أَحَدٍ، وَمَنهَجٌ وَسَطٌ بَينَ طَرَفَينِ نَقِيضَينِ، لا يَتَمَكَّنُ مِنهُ إِلاَّ مَن تَمَّ عِلمُهُ بِرَبِّهِ - تبارك وتعالى - وَأَسمَائِهِ وَصِفَاتِهِ، فَجَعَلَ قَلبَهُ خَالِصًا لَهُ - سبحانه - يَرجُوهُ وَيَخَافُهُ، وَيَرغَبُ إِلَيهِ وَيَرهَبُ مِنهُ، يَتَذَكَّرُ أَعمَالَهُ الصَّالِحَةَ وَسَعَةَ فَضلِ اللهِ وَكَمَالَ رَحمَتِهِ، فَيَنشَرِحُ صَدرُهُ لِلاستِزَادَةِ مِنَ الخَيرِ رَجَاءَ مَا عِندَ اللهِ، وَيَرَى ذُنُوبَهُ وَتَقصِيرَهُ في حَقِّ رَبِّهِ فَيَجِلُ قَلبُهُ، وَتَنبَعِثُ نَفسُهُ لِلعَمَلِ الصَّالِحِ الَّذِي يَمحُو مَا اقتَرَفَتهُ يَدَاهُ، نَعَم إِخوَةَ الإِيمَانِ: إِنَّ حُسنَ الظَّنِّ الحَقِيقِيَّ، هُوَ مَا دَعَا المُسلِمَ إِلى التَّوبَةِ مِن ذُنُوبِهِ وَالرُّجُوعِ إِلى رَبِّهِ، لِعِلمِهِ أَنَّ الذُّنُوبَ وَالمَعَاصِيَ هِيَ أَكثَفُ الحُجُبِ عَنِ اللهِ وَأَعظَمُ أَسبَابِ الخُذلانِ، وَلِيَقِينِهِ بِأَنَّهَا أَشَدُّ مَوَانِعِ الرِّزقِ وأَكبَرُ دَوَاعِي الحِرمَانِ.
مَن أَحسَنَ الظَّنَّ بِرَبِّهِ وَتَوَكَّلَ عَلَيهِ حَقَّ تَوَكُّلِهِ، جَعَلَ اللهُ لَهُ مِن أَمرِهِ يُسرًا، وَجَعَلَ لَهُ مِنَ كُلِّ هُمٍّ فَرَجًا وَمِن كُلِّ ضِيقٍ مَخرَجًا، مَن أَحسَنَ الظَّنَّ بِرَبِّهِ بِادَرَ إِلى طَلَبِ عَفوِهِ وَرَحمَتِهِ وَمَغفِرَتِهِ، وَطَرَقَ بَابَهُ مُنطَرِحًا بَينَ يَدَيهِ مُنِيبًا إِلَيهِ، رَاجِيًا مَغفِرَتَهُ تَائِبًا مِن مَعصِيَتِهِ، لِعِلمِهِ أَنَّهُ - تعالى-: (( يَبسُطُ يَدَهُ بِاللَّيلِ لِيَتُوبَ مُسِيءُ النَّهَارِ، وَيَبسُطُ يَدَهُ بِالنَّهَارِ لِيَتُوبَ مُسِيءُ اللَّيلِ حَتَّى تَطلُعَ الشَّمسُ مِن مَغرِبِهَا)) أَلا فَتُوبُوا إِلى اللهِ عِبَادَ اللهِ وَأَحسِنُوا الظَّنَّ بِهِ وَارجُوا رَحمَتَهُ فَـ( إِنَّ رَحمَةَ اللهِ قَرِيبٌ مِنَ المُحسِنِينَ )



hg]uhx ,psk hg/k fhggi juhgn hg/k fhggi juhl]





رد مع اقتباس
قديم 08-06-2015, 07:14 PM   #2


الصورة الرمزية لـ الوردة الحمراء
الوردة الحمراء غير متصل

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 58684
 تاريخ التسجيل :  Jun 2015
 السن : 50
 أخر زيارة : 10-05-2017 (07:46 PM)
 مشاركات : 1,262 [ + ]
 السمعة :  10
 الدولهـ
Jordan
 الجنس ~
Female
لوني المفضل : Chocolate
افتراضي رد: الدعاء وحسن الظن بالله تعالى



سلمت يداك وشكرا جزيلا


 
 توقيع : الوردة الحمراء



رد مع اقتباس
قديم 08-06-2015, 08:22 PM   #3


الصورة الرمزية لـ جود الحياة
جود الحياة غير متصل

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 38043
 تاريخ التسجيل :  Aug 2013
 أخر زيارة : 01-27-2017 (03:29 PM)
 مشاركات : 8,934 [ + ]
 السمعة :  10
 الدولهـ
Libya
 الجنس ~
Female
لوني المفضل : Black

مشاهدة أوسمتي

افتراضي رد: الدعاء وحسن الظن بالله تعالى



اللهم فرج كربنا ويسر لنا أمرنا
برحمتك يا أرحم الراحمين
اللهمّ آمين
********
بارك الله فيك


 

رد مع اقتباس
قديم 08-06-2015, 08:27 PM   #4


الصورة الرمزية لـ Kokas Valley
Kokas Valley غير متصل

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 37037
 تاريخ التسجيل :  Jul 2013
 أخر زيارة : اليوم (09:08 AM)
 مشاركات : 12,133 [ + ]
 السمعة :  10
 الدولهـ
Libya
 الجنس ~
Male
 MMS ~
MMS ~
 SMS ~
عيّرتني بالشيب وهو وقار
ليتها عيّرت بما هو عار
إن تكن شابت الذوائب مني
فالليالي تزينها الأقمار
لوني المفضل : Tomato

مشاهدة أوسمتي

افتراضي رد: الدعاء وحسن الظن بالله تعالى



اللهمّ يسّر الأسباب وذلّل الصعاب


 
 توقيع : Kokas Valley


حِينَ تتعرّضُ لِمُصِيبةٍ مـَّا .. كبُرتْ أم صَغُرت
إِبْحث عن الذّنْب فهُوَ السّببْ !
............



رد مع اقتباس
قديم 08-07-2015, 09:47 AM   #5


الصورة الرمزية لـ المسلاتي
المسلاتي غير متصل

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1268
 تاريخ التسجيل :  Aug 2012
 أخر زيارة : اليوم (05:59 AM)
 مشاركات : 5,705 [ + ]
 السمعة :  10
لوني المفضل : Cadetblue

مشاهدة أوسمتي

افتراضي رد: الدعاء وحسن الظن بالله تعالى



امين جزاكم الله خيرا


 

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
الدعاء , الظن , بالله , تعامد , وحسن


زوار هذا الموضوع الآن : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع بحث في هذا الموضوع
بحث في هذا الموضوع:

بحث متقدم
طريقة العرض
عادي عادي

ضوابط المشاركة
غير مصرّح لك بنشر موضوع جديد
غير مصرّح لك بنشر ردود
غير مصرّح لك برفع مرفقات
غير مصرّح لك بتعديل مشاركاتك

وسوم vB : نشيط
كود [IMG] : نشيط
كود هتمل : خامل

الانتقال السريع


التوقيت حسب جرينتش . الساعة الآن 06:46 PM.

converter url html by fahad7


اخر المواضيع

MTV Music Polska على Hot Bird 13B 13 East @ Kazakh TV على Hot Bird 13C 13 East @ أستفسار @ برشلونة يواصل مراقبة نجم ميلان @ إقالة شكسبير من تدريب ليستر سيتي @ منافسة قوية على لقب بطولة أفريقيا لكرة اليد في تونس @ مباريات يوم الأربعاء 18 أكتوبر 2017 والقنوات الناقلة لها @ عودة قناة IXIR على Badr-4 5 6 7 26 East @ قناة Fashion على القمر Yahsat-1A 52 5 East @ الاجواء جديد النايل سات @ مصر البلد 2 جديد النايل سات @ Organic Chemistry, 8th Edition , Francis A. Carey, Robert M. Giuliano @ اللودر المحتكر لبرمجة جميع فلاشات الصن بلص @ Shriver and Atkins' Inorganic Chemistry, 5th Edition @ كتيبات مترجمة كل ما تريد معرفته عن مرض السرطان " تحميل مباشر " ( PDF-DOC-EPUB) @ سوفتوير لاجهزة tocomlink بتاريخ 2017/10/17 @ برنامج إصلاح و فرماتت Usb كيفما كنا نوعها أو مشكلها @ شرح الموطأ للإمام مالك للشيخ عبد الخالق ماضي حفظه الله (أسطوانة قابلة للإضافة) @ كتاب رائع كتاب الداء و الدواء لابن القيم الجوزي @ المرجع في الفيزيولوجيا الطبية - غايتون وهول @ البيولوجيا الجزيئية للجينوم - محمد فتحي 2007 @ ملف iptv بين سبورت لمشاهدة الاندية الابطال مع باقة OSN بتاريخ 17-10-2017 @ تكنولوجيا الزراعة الحيوية وتطبيقاتها بالاراضي الجديدة 2006 @ اسس الكيمياء التحليلية , د.محمد مجدي واصل @ الشامل في الكيمياء العضوية العملي - د.الجازي بنت ابراهيم @ اساسيات الكيمياء العضوية / د. محمد مجدي واصل @ التشريح المقارن للفقاريات / د.منى فريد 2006 @ سيرفرموقع mit opencourseware يحتوي على كتب في التخصصات الموضحة بالصورة ,, تحميل مباشر @ طرفة @ اصدار جديد لبرنامج تشغيل الفيديو SMPlayer 17.10.2 Stable بتاريخ 16-10-2017 @ اصدار جديد لبرنامج VirtualBox 5.1.30 Build 118389/ 5.2.0.118201 RC1 لإنشاء نظام وهمي على الكمبيوتر بتاريخ 17-10-2017 @ Finnish Innovations and Technologies in Schools A Guide Towards New Ecosystems of Learning @ Dall'epoca medievale al Novecento, storia d'Italia e d'Europa. @ Buon appetito! Tra lingua italiane e cucina regionale @ 200 proverbi e modi di dire italiani @ لغة ايطالية L’Italia è cultura (livello B1 - B2) @ L'italiano e l'Italia @ اكتشاف إيطاليا Scoprire l'Italia... con una caccia al tesoro @ الإيطالية في 5 دقائق Italiano in 5 minuti @ Leggiamo in italiano! (livello A2) Libertà @ سوفت تايجر i555link بتاريخ 16.10.2017 @ سوفتوير جديد لأجهزة Echolink بتاريخ 16-10-2017 @ الأدب الإيطالي للأجانب Letteratura italiana per stranieri (livello B2 - C2) @ قاموس ايطالي بالصور Dizionario per immagini @ لغة ايطالية Centro! (livello A1 - A2) @ سوفتير لجهاز PHANTOM SOLO 4K بتاريخ2017/10/16 @ لغة ايطالية Nuovo Espresso @ لغة ايطالية Leggiamo in italiano (livello A2 - B1) @ لغة ايطالية Nuovo Qui Italia più (livello B2 - C2) @ لغة ايطالية Come si dice @


أقسام المنتدى

´°•. القسم الثقافي .•°` | • اخبـــار العــالـم الان ∫ | ´°•. التكنلوجيـــا .•°` | • قسم أيفون iphone + جالكسي Galaxy | ´°•. حياتنــا و مجتمعنا .•°` | ´°•. القسم الادبي .•°` | ´°•. القسم الترفيهي .•°` | ~¤¢§{(¯´°•. الأقــســـام الاداريـة .•°`¯)}§¢¤~ | ´°•. قسم الفضائيات .•°` | • منتدى الصحة والطب ∫ | • منتدى السياحة والسفر ∫ | الإقـتـراבـات والأستفسارات | المواضيع المكرره والمحدوفه | ملتقى المشرفين والمراقبين | إدارة المنتدى | •منتدى الترحيب والصداقة والاهداءات∫ | • نكت × نكت ضحك ∫ | • منتدى الالغاز والتسالي ∫ | • منتدى العجائب والغرائب والصور ∫ | • منتدى الرياضة ∫ | • منتدى برامج الكمبيوتر والإنترنت وأنظمة التشغيل ∫ | برامج الأمن والحماية | • منتدى الهواتف والاتصالات ∫ | • عـالم C.H.A.T ∫ | • منتدى عالم حواء [ ازياء × فساتين ] ∫ | • منتدى الاسرة والطفل ∫ | • منتدى معرض افريقيا سات للديكور والأثاث∫ | • منتدى مطعم افريقيا سات لأجمل المأكولات∫ | • منتدى عالم الرجل ∫ | • القنوات الفضائية والترددات ∫ | • الشفرات والمفاتيح ∫ | • اجهزة الاستقبال الفضائي Receivers ∫ | • الأنواع المختلفة من أجهزة HD ∫ | • شعر و شعراء ∫ | • منتدى الخواطر - عذب الكلام ∫ | • منتدى القصص والروايات ∫ | • المنتدى الإسلامي ∫ | الصوتيات والمرئيات والكتب الاسلامية | • الدناكل الخارجية بكافة انواعها ∫ | • برج التوليفات والمحطات لجميع الاجهزة ∫ | ´°•. بوابة افريقيا سات .•°` | • منتدى النقاشات و الحوارات ∫ | • قـــــلــم و ورقــهـ ∫ | • عــدسة فنان ∫ | • قاعة هوليود وبوليود ∫ | • مقاطع يوتيوب × مقاطع فيديو ∫ | • حياتي .. يومياتي .. عالمي ∫ | •قسم الرسائل القصيرة والمصورة MMS & SMS | • قسم الاخبار التقنية | • السيرفرات وكروت الستالايت ∫ | • قسم لغات البرمجة Programming languages ∫ | • ركن الإستفسارات وطلبات البرامج والكراك ∫ | • الهندسة الكهربية و الألكترونية والاتصالات ∫ | • أجهزة الهايتك Hitech No1 HD والجيون GEANT ∫ | • أجهزة HD-3 plus & HD-3 pro ∫ | • أجهـزة التايـــجر بأنواعه TIGER* HD* ∫ | ´°•. الخيمة الرمضانية .•°` | • رمضآنيات عأمة ∫ | • أطبآق رمضآنية ∫ | • المسلسلات والبرامج الرمضانية ∫ | • رمضان شهر الخير ∫ | • اخبار ليبيا ∫ | • أجهزة Cobra Box HD وأجهزة ViVo HD∫ | ´°•. منتدي التربية و التعليم .•°` | • منتدى الكتب والبحوث ∫ | • قسم الألعاب Games ∫ | • قسم اللغات x الفرنسية x الانجليزية ∫ | • منتدى التعليم في ليبيا ∫ | • أجهزة اي بوكس I BOX HD ∫ | • أجهزة Star Track HD ∫ | • أجهزة ايكون icone HD & ترون TRON ∫ | • الانمي وافلام الكرتون ∫ | • تطوير المواقع والمنتديات | • قسم قنوات Bein Sport - البين سبورت & شبگة (osn) الشوتايم ∫ | • اجهزة دريم بوكس Dreambox HD ∫ | • اجهزة ستار اكس STAR-X HD ∫ | • ذاكرة الزمن ∫ | • قسم البيع والشراء والتبادل التجاري ∫ | قسم اجهزة الشيرنج الفضائي واجهزة hd | • اجهزة ستارسات StarSat-Starcom HD ∫ | • منتدى التركيبات وصيانة الأطباق ولوازمها ∫ | منتدى الإستفسارات عن الغائبين والتعازي والمواساة | • منتدى القنوات الرياضية ∫ | • قسم خاص بقنوات ( IPTV ) ∫ | من هنا وهناك | • اجهزة ISTAR HD ∫ | • منتدى الاقمار الصناعية وعلوم الفضاء ∫ | • الهندسة الميكانيكية ∫ | • قسم العلوم ( كيمياء+ فيزياء+ احياء +رياضيات )∫ | • الهندسة المدنية والمعمارية ∫ | • أجهزة الماغنوم Magnum HD ∫ | كتب طب الاسنان و الصيدلة و الطب البشري | • اجهزة CAMEL CM-2015 HD - CM-2016 HD ∫ | • برامج ميكروسوفت اوفيس Microsoft Office ∫ | • اجهزة سنايبر SNIPER SAT ∫ | :: قسم التبليغ عن المشاركات والمواضيع المخالفة :: | • الشعر الجاهلي | • مربوعة المنتدى ∫ | • أجهزة ريدلاين REDLINE HD ∫ | • أجهزة سام سات Samsat HD ∫ | • اجهزة تكنوسات TECHNOSAT HD ∫ | • قسم الشبكات والاتصالات ∫ | • أجهزة echosonic ∫ | • عالم الطيران World of Aviation ∫ | • قسم التصميم والجرافيكس ∫ |



Powered by vBulletin® Copyright ©2017, Trans. By Soft
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
جميع الحقوق محفوظة لــ منتدى افريقيا سات

Security team

This Forum used Arshfny Mod by islam servant

‪Google+‬‏

Enter your email address:

Delivered by FeedBurner