منتدى افريقيا سات

تنويه : اي منشورات دعائية للمنتدى بإسم الضاوي سات تجدونها في المنتديات الاخرى هي ليست لي وانما لشخص حقود ينتحل شخصيتي , حسبي الله ونعم الوكيل فيه


عودة   منتدى افريقيا سات > ´°•. القسم الثقافي .•°` > • المنتدى الإسلامي ∫

• المنتدى الإسلامي ∫ كـلمات عطره بذكر الله ع ـلي نهج السنه و الجماعه ..

إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
أدوات الموضوع بحث في هذا الموضوع طريقة العرض
#1  
قديم 01-08-2015, 12:23 PM
المسلاتي متصل الآن
مشاهدة أوسمتي
لوني المفضل Cadetblue
 رقم العضوية : 1268
 تاريخ التسجيل : Aug 2012
 فترة الأقامة : 1905 يوم
 مشاركات : 5,658 [ + ]
 السمعة : 10
بيانات اضافيه [ + ]

مشاهدة أوسمتي

افتراضي خطبة الجمعة عنوانها : مكانة المرأة في الإسلام




بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم
الخطبة الاولى
:
الحمد لله، إنَّ الحمدَ لله، نحمدُه ونستعينُه ونستغفرُه، ونتوبُ إليه، ونعوذُ به من شرورِ أنفسِنا؛ ومن سيِّئاتِ أعمالِنا، من يهدِه اللهُ؛ فلا مُضِلَّ له، ومن يضلل؛ فلا هاديَ له، وأشهدُ أن لا إلهَ إلا اللهُ وحدَه لا شريكَ له، وأشهدُ أن محمدًا عبدُه ورسولُه صلَّى اللهُ عليه، وعلى آلهِ، وصحبِهِ وسلَّمَ تسليمًا كثيرًا إلى يومِ الدين.

أمَّا بعدُ:

فيا أيُّها الناسُ،
اتَّقوا اللهَ تعالى حَقَّ التقوى.
عباد الله،
لقد رفع الله شأن المرأة وأعلى مكانتها فجعلها أمًا لها حق في البر والإحسان وزوجة لها حق المعاشرة والمعاملة في المعروف وبنتًا يجب تربيتها ورعايتها وأختًا يجب إكرامها والغيرة عليها وأمًا وخالة يحسن إليها وتكرم هذه المنزلة العالية التي أنزلها الإسلام إياها اعترافًا بحقها وبيانًا لفضلها والمجتمعات الإسلامية في عصور الإسلام الراقية ساروا على هذا المنهج وهذه الرعاية العظيمة مما أعطى المرأة اعتبارًا ومكانة لم تكن في أي مجتمع سوى مجتمع الإسلام.
أيها المسلم،
وكم عانت المرأة في الجاهلية بل في عصور منحرفة عن الهدى ما عانت كم ظلمت وأهينت كرامتها وظلمت بأنواع الظلم فجاء الإسلام ليرفع الظلم عنها وينزلها المنزلة اللائقة بها ويؤديها حقوقها وليكرمها بأنواع من التكريم العظيم فمن صور تكريم الإسلام للمرأة أنها إنسان معتبر بائن في عموم قوله: (وَلَقَدْ كَرَّمْنَا بَنِي آدَمَ وَحَمَلْنَاهُمْ فِي الْبَرِّ وَالْبَحْرِ وَرَزَقْنَاهُمْ مِنْ الطَّيِّبَاتِ وَفَضَّلْنَاهُمْ عَلَى كَثِيرٍ مِمَّنْ خَلَقْنَا تَفْضِيلاً)، جعلها نفسًا فهي أحد أصلي بني آدم (يَا أَيُّهَا النَّاسُ اتَّقُوا رَبَّكُمْ الَّذِي خَلَقَكُمْ مِنْ نَفْسٍ وَاحِدَةٍ وَخَلَقَ مِنْهَا زَوْجَهَا وَبَثَّ مِنْهُمَا رِجَالاً كَثِيراً وَنِسَاءً)، ومن صور تكريم الله لها أنه حذر الأمة من أخلاق الجاهلية التي كانوا يعاملون بها المرأة فكانوا يأدون البنات ويقتلون البنات خوفًا من العار أو خوفًا من الفقر ويقرون الذكور فجاء الإسلام ليحرم هذا الظلم (وَلا تَقْتُلُوا أَوْلادَكُمْ خَشْيَةَ إِمْلاقٍ نَحْنُ نَرْزُقُهُمْ وَإِيَّاكُمْ إِنَّ قَتْلَهُمْ كَانَ خِطْئاً كَبِيراً)، بل جعلها كبيرة يسأل عنها فاعلها يوم القيامة (وَإِذَا الْمَوْءُودَةُ سُئِلَتْ* بِأَيِّ ذَنْبٍ قُتِلَتْ)، ومحمد صلى الله عليه وسلم ينهى عن عقوق الأمهات ووأد البنات ومن صور تكريم الله لها أنه ذم الجاهلية في أنهم يكرهون البنات (وَإِذَا بُشِّرَ أَحَدُهُمْ بِالأُنثَى ظَلَّ وَجْهُهُ مُسْوَدّاً وَهُوَ كَظِيمٌ* يَتَوَارَى مِنْ الْقَوْمِ مِنْ سُوءِ مَا بُشِّرَ بِهِ أَيُمْسِكُهُ عَلَى هُونٍ أَمْ يَدُسُّهُ فِي التُّرَابِ أَلا سَاءَ مَا يَحْكُمُونَ)، ومن صور تكريم الله لها أنه جعلها هبة للإنسان كالذكر يقول جل وعلا: (لِلَّهِ مُلْكُ السَّمَوَاتِ وَالأَرْضِ يَخْلُقُ مَا يَشَاءُ يَهَبُ لِمَنْ يَشَاءُ إِنَاثاً وَيَهَبُ لِمَنْ يَشَاءُ الذُّكُورَ)، ومن صور تكريم الله لها أن جعل إكرام البنات كفيلة بدخول الجنة وحجابًا من النار يقول صلى الله عليه وسلم: "من كان له ابنة فلم يهنها ولم يقدم الولد عليها وجبت له الجنة"، ويقول صلى الله عليه وسلم: "من ابتلي بشيء من البنات فصبر عليهن وأحسن إليهن كن له ستارًا من النار"، ومن صور تكريم الله لها أن جعلها والرجل سيان في ثواب الأعمال قال جل وعلا: (وَمَنْ عَمِلَ صَالِحاً مِنْ ذَكَرٍ أَوْ أُنْثَى وَهُوَ مُؤْمِنٌ فَأُوْلَئِكَ يَدْخُلُونَ الْجَنَّةَ يُرْزَقُونَ فِيهَا بِغَيْرِ حِسَابٍ)، وقال: (فَاسْتَجَابَ لَهُمْ رَبُّهُمْ أَنِّي لا أُضِيعُ عَمَلَ عَامِلٍ مِنْكُمْ مِنْ ذَكَرٍ أَوْ أُنْثَى بَعْضُكُمْ مِنْ بَعْضٍ)، وقال: (مَنْ عَمِلَ صَالِحاً مِنْ ذَكَرٍ أَوْ أُنثَى وَهُوَ مُؤْمِنٌ فَلَنُحْيِيَنَّهُ حَيَاةً طَيِّبَةً وَلَنَجْزِيَنَّهُمْ أَجْرَهُمْ بِأَحْسَنِ مَا كَانُوا يَعْمَلُونَ)، ومن تكريم الله لها أن جعل الأخلاق الإسلامية التي تنال العبد بها ثواب الله متساوي فيها الرجال والنساء قال الله جل جلاله: (إِنَّ الْمُسْلِمِينَ وَالْمُسْلِمَاتِ وَالْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ وَالْقَانِتِينَ وَالْقَانِتَاتِ وَالصَّادِقِينَ وَالصَّادِقَاتِ وَالصَّابِرِينَ وَالصَّابِرَاتِ وَالْخَاشِعِينَ وَالْخَاشِعَاتِ وَالْمُتَصَدِّقِينَ وَالْمُتَصَدِّقَاتِ وَالصَّائِمِينَ وَالصَّائِمَاتِ وَالْحَافِظِينَ فُرُوجَهُمْ وَالْحَافِظَاتِ وَالذَّاكِرِينَ اللَّهَ كَثِيراً وَالذَّاكِرَاتِ أَعَدَّ اللَّهُ لَهُمْ مَغْفِرَةً وَأَجْراً عَظِيماً)، ومن صور تكريم الله للمرأة أنه جعل الحماية لها من قبل الزوج ودفاعه عن عرضها شاهدة في سبيل الله ينال بها درجة الشهداء يقول صلى الله عليه وسلم: "من قتل دون دينه فهو شهيد ومن قتل دون دمه فهو شهيد ومن قتل دون ماله فهو شهيد ومن قتل دون أهله فهو شهيد"، ومن صور تكريم الله لها أنه أمرها بصيانة عرضها وحفظ فرجها وغض بصرها ونهاها عن التبرج والسفور وأرشدها إلى معالي الأمور يقول الله تعالى: (وَقُلْ لِلْمُؤْمِنَاتِ يَغْضُضْنَ مِنْ أَبْصَارِهِنَّ وَيَحْفَظْنَ فُرُوجَهُنَّ)، (َقَرْنَ فِي بُيُوتِكُنَّ وَلا تَبَرَّجْنَ تَبَرُّجَ الْجَاهِلِيَّةِ الأُولَى وَأَقِمْنَ الصَّلاةَ وَآتِينَ الزَّكَاةَ وَأَطِعْنَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ)، ومن صور تكريم الله لها أنه منعها من كل وسيلة قد تؤدي إلى انتهاك عرضها وتسلط الأراذل عليها فنهاها أن تسافر بلا محرم وأوجب عليها صحبة المحرم في سفرها وناشدها إن كانت تؤمن بالله واليوم الآخر ألا تسافر إلا ومعها محرم لها إكرامًا وحفاظًا على عرضها وصيانة لشرفها ومنع تسلط الأراذل عليها وكذلك نهاها أن تخلو بمن ليس محرمًا لها فقال صلى الله عليه وسلم: "لا تسافر المرأة إلا مع ذي محرم، ولا يدخل عليها رجل إلا مع ذي محرم"، وقال: "إياكم والدخول على النساء"، قال رجل أرأيت الحمو قال: "الحمو الموت"، وقال: "ما خلا رجل بإمرأة إلا كان الشيطان ثالثهما"، هكذا منعها الإسلام من وسائل الشر حتى لا يتسلط عليها أراذل البشر وسقيط الناس من لا إيمان ولا تقوى عنده ومن صور تكريم الله لها أنه جعل الوصول إليها بالطرق المشروعة بكرامة وعزة وشرف فشرط في النكاح حضور وليها أبوها أو أي قريب لها وليها وشرط شاهدين عند حضور العقد فقال صلى الله عليه وسلم: "لا نكاح إلا بولي وشاهدي عدل"، وأمر بإعلان النكاح فقال: "أعلنوا هذا النكاح وأضربوا عليه بالدف"، وشرع الوليمة له فقال لعبدالرحمن بن عوف "أولمت؟"، قال لا قال: "أولم ولو بشاة"، ورغب في حضور دعوات الزواج فقال: "ومن لم يجب الدعوة فقد عصى أبالقاسم"، صلى الله عليه وسلم كل ذلك لأن هذا النكاح نكاح شرعي يجب إعلانه وإظهاره والتواصي بكتمانه من أسباب فساده ولذا ذكر بعض العلماء أنه لو اتفق الزوج والزوجة وأهليهم إلى إخفاء النكاح وكتمانه كان نكاحا باطل خلاف ما يصف البعض من أن هذا الزواج يكتم فيدخل للبيت ويخرج وكأنه سارق وما كأن له زواج بل بعضهم قد لا يعلم لأولاده إلا بعد موته وقد تضطرب الأحوال كل هذا أمر يخالف الشرع ومن تكريم الله لها أن أوجب الإنفاق عليها بالمعروف (لِيُنفِقْ ذُو سَعَةٍ مِنْ سَعَتِهِ وَمَنْ قُدِرَ عَلَيْهِ رِزْقُهُ فَلْيُنفِقْ مِمَّا آتَاهُ اللَّهُ)، ومن تكريم الله لها أنه نهى الزوج عن ضربها بلا سبب شرعي فقال: "لا يجلد أحدكم امرأته جلد العبد ثم يضاجعها"، وقال: "لا تضرب الوجه ولا تقبح"، وأمر بإطعامها مما يطعم وكسوتها والإحسان إليها ومعاشرتها بالمعروف ومن صور تكريم الله لها أن حرم على الزوج عند تعدد الزوجات الظلم والجور فقال: "من كان له زوجتان فمال مع أحدهما جاء يوم القيامة وشقه مائل"، ومن تكريم الله لها أن جعل لها نصيبًا من الميراث (لِلرِّجَالِ نَصِيبٌ مِمَّا تَرَكَ الْوَالِدَانِ وَالأَقْرَبُونَ وَلِلنِّسَاءِ نَصِيبٌ مِمَّا تَرَكَ الْوَالِدَانِ وَالأَقْرَبُونَ مِمَّا قَلَّ مِنْهُ أَوْ كَثُرَ نَصِيباً مَفْرُوضاً)، (يُوصِيكُمْ اللَّهُ فِي أَوْلادِكُمْ لِلذَّكَرِ مِثْلُ حَظِّ الأُنثَيَيْنِ).
أيتها المرأة المسلمة،
هذه كرامة الله لك وهذا فضله وإحسانه أما أعداءك وأعداء دينك فليسوا مكرمين لك ولكنهم يهينون لك الإهانة ويجعلونك متعة ولعبة بأيديهم لا يرعون خلقًا ولا ذمة ولا يتقون الله.
أيتها المرأة المسلمة،
وإن سمعت كرامة الله لك فأسمع ما كان تعامل المرأة في الجاهلية قبل الإسلام وقد يكون هذا موجود عند أمم لا تحكم شرع الله ولا تقيم وزن للفضيلة والكرامة كانوا في جاهليتهم يتشاءمون بالبنت ويسمون من له البنات الأبتر حتى قالوا عن سيد ولد آدم إنه الأبتر لأنهم لم يروا له ذكورًا أحياء لذا قال الله: (إِنَّ شَانِئَكَ هُوَ الأَبْتَرُ)، أما محمد فقد رفع الله ذكره وأعلى شأنه صلوات الله وسلامه عليه أبد دائما إلى يوم الدين، لقد كانوا في جاهليتهم يحرمون المرأة الميراث من أبيها أو أمها أو زوجها يحرمونها الميراث ويقولون الميراث لمن يحمل السيف ويحمي البيضة فجاء الإسلام فخالفهم فأوجب لها حقها في الميراث فمن حاول استنقاص ميراثها أو الحيلولة بين ميراثها سواء في النقود أو في الثوابت من الأراضي أو في غيره فإنما هو متخلق بأخلاق الجاهلية وكانوا في جاهليتهم يرثون المرأة أقاربه إذا ألقى ثوبا عليها بعد موت زوجها فهو أحق بها إن شاء نكحها وإن شاء حبسها حتى يستوفي الصداق منها أو يحبسها حتى تموت فجاء الإسلام لينهى (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لا يَحِلُّ لَكُمْ أَنْ تَرِثُوا النِّسَاءَ كَرْهاً)، وكانوا يعضلونها حتى تفتدي فقال الله: (وَلا تَعْضُلُوهُنَّ لِتَذْهَبُوا بِبَعْضِ مَا آتَيْتُمُوهُنَّ)، وكان في جاهليتهم ليس في الطلاق حد ولا لتعدد الزوجات حد بل الأمر على مصراعيه في النكاح والطلاق مما أضر بالمرأة وأساء إليها فجاء الإسلام ليحدد العدد بأن الزوجات أربع مع شرط العدل والقيام بواجب (فَإِنْ خِفْتُمْ أَلاَّ تَعْدِلُوا فَوَاحِدَةً)، وحد الطلاق بثلاث حتى لا يكون تلاعب بالأعراض بين الرجال والنساء وكانوا في جاهليتهم لا يسمعون لهم صوتا يزوجها الأب رضيت أم سخطت فجاء الإسلام ليمنع من ذلك "لا تنكح البكر حتى تستأذن"، ولما زوج رجل من الصحابة ابنته بقريب له دون استئذانها رفعت الأمر لرسول الله وقالت يا رسول الله يريد أن يرفع بي خسيسته فألغى النبي النكاح ثم قالت يا رسول الله إن تاب بقيت معه ثم قال: "إنما أريد أن أبين أن ليس للرجال حق في إجبار الفتيات".
أيها المسلم، أيتها المسلمة،
إن الجاهلية قبل الإسلام في ظلم للمرأة ومن أنواع ظلمهم لها أنهم يجيزون نكاح الشغار فيزوج الرجل المرأة على أن يزوجه وليها أخته أو بنته ويجعلون هذا شرط فجاء الإسلام ونهى عن نكاح الشغار وكانوا أيضا يعملون أعمالًا سيئة مع المرأة فكانوا يستعملون أحيانا يبحثون عن من يعرف بالشجاعة والكرم فيعطيه زوجته عسى إذا بات معها أن تحمل بشخصية مثل ذلك الشخصية التي هي اليوم فجاء الإسلام وألغى ذلك وكانوا أيضا صديقات والخليلات فألغى الإسلام كل هذه وسائل الفساد والشر والبلاء.
أيتها المرأة المسلمة،
إنما يريد الإسلام بك الخير والصلاح والحفاظ على القيم والأخلاق والفضائل ودعاة السوء وتحرير المرأة إنما يريدون بك الرذائل (وَيُرِيدُ الَّذِينَ يَتَّبِعُونَ الشَّهَوَاتِ أَنْ تَمِيلُوا مَيْلاً عَظِيماً* يُرِيدُ اللَّهُ أَنْ يُخَفِّفَ عَنْكُمْ وَخُلِقَ الإِنسَانُ ضَعِيفاً)، فمن قارن بين جاهلية العرب أو غيرهم وبين عدل الإسلام وخيره ونظامه علم حق أن الإسلام هو الذي أعطى المرأة حقها الحق المشروع الذي به قوام الأسرة والتي به السعادة في الدنيا والآخرة رضينا بالله ربا وبالإسلام دينا وبمحمد نبيا رسولا ثبتنا الله وإياكم على قوله الثابت في الحياة وفي الآخرة أقول قولي هذا وأستغفر الله العظيم الجليل لي ولكم ولسائر المسلمين من كل ذنب فاستغفروه وتوبوا إليه إنه هو الغفور الرحيم.

الخطبة الثانية:

الحمدُ لله، حمدًا كثيرًا، طيِّبًا مباركًا فيه، كما يُحِبُّ ربُّنا ويَرضى، وأشهدُ ألا إلهَ إلا اللهُ وحدَه لا شريكَ له، وأشهدُ أن محمَّدًا عبدُه ورسولُه، صلَّى اللهُ عليه، وعلى آله وصحبِه، وسلّمَ تسليمًا كثيرًا إلى يومِ الدينِ،
أما بعدُ:
فيا أيُّها الناسُ،
اتَّقوا اللهَ تعالى حقَّ التقوى.
أخي المسلم،
إن من أنار الله بصيرته وفتح على قلبه وشرح صدره بالإسلام ليعلم حقًا أنما تعيشه المرأة في ظل شريعة الإسلام وفي هذا البلد المبارك من احترام وإكرام وعمل يليق بها في حشمة وستر وعفاف يعلم أن هذا هو الحق ويعلم أن دعاة تحرير المرأة دعاة سوء وفساد ودعاة شر وضلال وانحراف عن منهج الله المستقيم يريدون أن يجردوا فتياتنا من كل قيمة وكل خلق فضيل يريدون أن يسلبوها صبغة غير إسلامية شرقوا بالإسلام وضاقت به صدورهم لأن قلوبهم مليئة بالكفر والنفاق وسب الشريعة والقدح فيها يريدون أن يسخروا بنات المسلمين ليكونوا خادمات لهؤلاء لقد اعترف كثير من هؤلاء الكتاب وبعض من اغتر بهم من الفتيات أن دعاة تحرير المرأة ما قصدوا بها خير وإنما أرادوا الشر والفساد يدعون لإفساد بنات الغير أما زوجاتهم وبناتهم فمصونات مكرمات بعيدات لكن نساء الغير يدعون إليه فليتق الله المسلم فيما يقول ويتحدث.
أختي المسلمة،
إن الله أمرك بأمر فأمر الله أحق أن يطاع وأمر رسوله أحق أن يطاع (وَمَا كَانَ لِمُؤْمِنٍ وَلا مُؤْمِنَةٍ إِذَا قَضَى اللَّهُ وَرَسُولُهُ أَمْراً أَنْ يَكُونَ لَهُمْ الْخِيَرَةُ مِنْ أَمْرِهِمْ وَمَنْ يَعْصِ اللَّهَ وَرَسُولَهُ فَقَدْ ضَلَّ ضَلالاً مُبِيناً).
أختي المسلمة،
قدوتك والله خيار نساء المسلمين لزوجات محمد صلى الله عليه وسلم خديجة وعائشة وحفصة وزينب وأم سلمة وأم حبيبة وميمونة رضي الله عنهن هن القدوة الصالحة لك فأقتدي بهن في أخلاقهن وأعمالهن ولا تثق في كثير مما يقال ويكتب ويدعى لتحرير المرأة وينادى لتحرير المرأة كلها دعواء جوفاء كلها ضلال ومغالطة كلها سوء وفساد بمن تدبر وتعقل كم عانى أعداء الإسلام الذين خلطوا الجنسين كم عانوا من المشاكل وبدوا بفصلهما في المراكب وفي المدارس لأنهم رأوا أن الاختلاط ضار ومؤذ ومفسد وهادم للأخلاق وللأسف الشديد أن بعض أبناء المسلمين يريدون أن يقعوا فيما يتخلص الآخرون وهذا كله جهل إن شريعة الإسلام هي العدل والحق والرحمة والإحسان والسعادة في الدنيا والآخرة رزقني الله وإياكم الاستقامة على دينه وهدانا وإياكم سواء السبيل وجنبنا وإياكم طرق الشر والفساد وهدى كتابنا ورجال صحافتنا وإعلامنا لما فيه الخير والصلاح أن يتبصروا فيما يكتبون ويقولون ويتحدثون فإن الله سائل كل عما قال: (مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلاَّ لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيد).
واعلموا رحمكم اللهُ أنّ أحسنَ الحديثِ كتابُ الله، وخيرَ الهدي هديُ محمدٍ صلى اللهُ عليه وسلم، وشرَّ الأمورِ محدثاتُها، وكلَّ بدعة ضلالةٌ، وعليكم بجماعةِ المسلمين، فإنّ يدَ اللهِ على الجماعةِ؛ ومن شذَّ شذَّ في النار، وصَلُّوا رَحِمَكُم اللهُ على عبدالله ورسوله محمد، كما أمركم بذلك ربُّكم، قال تعالى: (إِنَّ اللَّهَ وَمَلائِكَتَهُ يُصَلُّونَ عَلَى النَّبِيِّ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا صَلُّوا عَلَيْهِ وَسَلِّمُوا تَسْلِيمًا) وفي الحديث عنه صلى الله عليه وسلم: "من صلى علي صلاة واحدة صلى الله عليه بها عشر".
اللَّهُمَّ صلِّ وسلِّم، وبارِك على عبدِك ورسولِك وخيرتك من خلقك سيد ولد آدم، وارضَ اللَّهُمَّ عن خُلفائِه الراشدين الأئمةِ المَهدِيِّين، أبي بكر، وعمرَ، وعثمانَ، وعليٍّ، وعَن سائرِ أصحابِ نبيِّك أجمعين، وعن التابِعين، وتابِعيهم بإحسانٍ إلى يومِ الدين، وعنَّا معهم بعفوِك، وكرمِك، وجودِك، وإحسانِكَ، يا أرحمَ الراحمين.
اللهم أعِزَّ الإسلامَ والمسلمين، وأذِلَّ الشركَ والمُشرِكين، ودمِّرْ أعداءَ الدين، وانصُرْ عبادَك المُوَحِّدين، واجعلِ اللَّهُمَّ هذا البلدَ آمنًا مُطمئِنًا، وسائرَ بلاد المسلمين، يا ربَّ العالمين، اللَّهمَّ آمِنَّا في أوطانِنا، وأصلحْ أئمتََََّنا ووُلاةَ أمرِنا، ووفِّقْهُم لما فيه صلاح الإسلامِ والمُسلمين، اللَّهمّ وفِّقْ الجميع لما فيه الخير والرشاد(رَبَّنَا اغْفِرْ لَنَا وَلإِخْوَانِنَا الَّذِينَ سَبَقُونَا بِالإِيمَانِ وَلا تَجْعَلْ فِي قُلُوبِنَا غِلاًّ لِلَّذِينَ آمَنُوا رَبَّنَا إِنَّكَ رَءُوفٌ رَحِيمٌ)، اللهم أنت اللهُ لا إله إلا أنت، أنت الغنيُّ ونحن الفقراء، أنزل علينا الغيثَ، واجعل ما أنزلتَه قوةً لنا على طاعتك وبلاغا إلى حين، اللهم أنت اللهُ لا إله إلا أنت، أنت الغنيُّ ونحن الفقراء، أنزل علينا الغيثَ، ولا تجعلنا من القانطين، اللَّهمَّ أغثنا، اللّهمَّ أغثنا، اللهمَّ أغثتنا، اللهم سقيا رحمةٍ، لا سقيا بلاءٍ، ولا هدمٍ، ولا غرقٍ ربنا آتنا في الدنيا حسنة وفي الآخرة حسنة وقنا عذاب النار.
عباد الله،
(إِنَّ اللَّهَ يَأْمُرُ بِالْعَدْلِ وَالإِحْسَانِ وَإِيتَاءِ ذِي الْقُرْبَى وَيَنْهَى عَنْ الْفَحْشَاءِ وَالْمُنكَرِ وَالْبَغْيِ يَعِظُكُمْ لَعَلَّكُمْ تَذَكَّرُونَ) [النحل:90]؛ فاذكروا اللهَ العظيمَ الجليلَ يذكرْكم واشكروه على عموم نعمه يزدْكم، ولذكرُ الله أكبرُ، والله يعلم ما تصنعون.




o'fm hg[lum uk,hkih : l;hkm hglvHm td hgYsghl hglvHm hg[lum hgYsghl




 توقيع : المسلاتي


رد مع اقتباس
قديم 01-08-2015, 08:03 PM   #2


الصورة الرمزية لـ Kokas Valley
Kokas Valley غير متصل

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 37037
 تاريخ التسجيل :  Jul 2013
 مشاركات : 12,357 [ + ]
 السمعة :  10
 الدولهـ
Libya
 الجنس ~
Male
 MMS ~
MMS ~
 SMS ~
عيّرتني بالشيب وهو وقار
ليتها عيّرت بما هو عار
إن تكن شابت الذوائب مني
فالليالي تزينها الأقمار
لوني المفضل : Tomato

مشاهدة أوسمتي

افتراضي رد: خطبة الجمعة عنوانها : مكانة المرأة في الإسلام



بارك الله فيك
وأحسن إليك
وفي صحائف أعمالك إن شاء الله


 
 توقيع : Kokas Valley


حِينَ تتعرّضُ لِمُصِيبةٍ مـَّا .. كبُرتْ أم صَغُرت
إِبْحث عن الذّنْب فهُوَ السّببْ !
............



رد مع اقتباس
قديم 01-09-2015, 04:26 AM   #3


الصورة الرمزية لـ المسلاتي
المسلاتي متصل الآن

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1268
 تاريخ التسجيل :  Aug 2012
 مشاركات : 5,658 [ + ]
 السمعة :  10
لوني المفضل : Cadetblue

مشاهدة أوسمتي

افتراضي رد: خطبة الجمعة عنوانها : مكانة المرأة في الإسلام



امين
اشكرك استاذ رجب على تواصلك الدائم
جزاك الله خيرا ورحم الله تعالى والديك


 
 توقيع : المسلاتي



رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
مكانة , المرأة , الجمعة , الإسلام , خطبة , عنوانها


زوار هذا الموضوع الآن : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع بحث في هذا الموضوع
بحث في هذا الموضوع:

بحث متقدم
طريقة العرض
عادي عادي

ضوابط المشاركة
غير مصرّح لك بنشر موضوع جديد
غير مصرّح لك بنشر ردود
غير مصرّح لك برفع مرفقات
غير مصرّح لك بتعديل مشاركاتك

وسوم vB : نشيط
كود [IMG] : نشيط
كود هتمل : خامل

الانتقال السريع


التوقيت حسب جرينتش . الساعة الآن 06:52 PM.

converter url html by fahad7


اخر المواضيع

التحدي اول الواصلين للدور الرباعي في الدوري الليبي @ IELTS Premier with 8 Practice Tests: Book + CD (Kaplan Test Prep) @ تحديث update لبرنامج الاحصاء الشهير IBM SPSS Statistics 24.0 HF02 بتاريخ 20-10-2017 @ clinical biochemistry and metabolic medicine 8th edition @ مباريات يوم الثلاثاء 24 أكتوبر 2017 والقنوات الناقلة لها @ تحديثات جديدة من موقع REVOLUTION بتاريخ2017/10/23 @ Extreme Sports على القمر Hot Bird 13B 13° @ جديد على Astra 1KR 1L 1M 1N @ كايرو زمان جديد النايل سات @ IXIR على Badr-4/5/6/7 26° East @ تنويه من قناة الوادي على النايل سات @ قناة Khaleej Al Arab TV على النايل سات @ T drama جديد النايل سات @ ممكن طريقة تجديد تاجر بلس @ مشكلة رسيفر Magnum srk 160 اليوتيوب يبحث ولاكن لا يعمل @ مشكلة قنوات ARENA SPORT علي قمر هيلساات وبي صحن 180 . الاشارة تختفي في معضم الاوقات @ هل رسيفر Ghost Android موجود في موقع الشركة ibox @ العلاقة مع الله تعالى @ 6 طرق للوقاية المبكرة من المخدرات @ SR-8800HD_V1.99 (17261) 02-10-2016 @ organic chemistry 10th edition @ Statistical Digital Signal Processing and Modeling @ إشارات ونظم Signals and Systems @ Multitemporal Remote Sensing Methods and Applications @ Digital Color Imaging Handbook @ سوفتوير لاجهزة PROBOX بتاريخ2017/10/22 @ sci Fi HD البولندية قريبا علي الهوت بيرد @ Diagnostic and Surgical Imaging Anatomy - Knee, Ankle, Foot (Diagnostic & Surgical Imaging Anatomy) @ جديد باقة ONT Tunisia على Badr-45 6 7 26 East @ تنوية من قناة الحوار التونسية علي النايل سات @ Case Files Internal Medicine, 3rd Edition (LANGE Case Files) @ T Taxi جديد النايل سات @ Mava TV على Al Yah 1 52.5 East @ الأهلي يصعق النجم الساحلي بسداسية ويصعد لنهائي دوري أبطال إفريقيا @ Drug Misuse and Community Pharmacy 1 ed @ الدامجة على أبواب أهلي طرابلس @ توتنهام يحتفي بمارادونا في ويمبلي @ مطلوب سوفتوير جهاز Magnum Sr-555 Hd مع اللودر @ Pharmacology Test Prep - 1500 USMLE-Style Questions & Answers First Edition @ اصدار جديد لبرنامج AnyToISO 3.8.1 Build 562 لتحويل الملفات الى صيغة ISO بتاريخ 22-10-2017 @ اصدار جديد لبرنامج SmartFTP 9.0 Build 2501 لرفع الملفات الى سيرفر الموقع بتاريخ 22-10-2017 @ اصدار جديد لإسطوانة الانقاد من كاسبر Kaspersky Rescue Disk 10.0.32.17 data 2017.10.22 بتاريخ 22-10-2017 @ سوفتوير جديد لأجهزة STARMAX بتاريخ 22-10-2017 @ قناة beIN Series HD 2 على Es'hail-1 25.5 East @ قناة Konoz Alshefa على ياه سات 52.5 شرقاً @ CHANABOعلى Eutelsat 7 West A @ كريستيانو رونالدو يتطلع لتعزيز تفوقه على ميسي @ مباريات يوم الاثنين 23 أكتوبر 2017 والقنوات الناقلة لها @ ست البيت جديد النايل سات @ فاميلي حكايات جديد النايل سات @


أقسام المنتدى

´°•. القسم الثقافي .•°` | • اخبـــار العــالـم الان ∫ | ´°•. التكنلوجيـــا .•°` | • قسم أيفون iphone + جالكسي Galaxy | ´°•. حياتنــا و مجتمعنا .•°` | ´°•. القسم الادبي .•°` | ´°•. القسم الترفيهي .•°` | ~¤¢§{(¯´°•. الأقــســـام الاداريـة .•°`¯)}§¢¤~ | ´°•. قسم الفضائيات .•°` | • منتدى الصحة والطب ∫ | • منتدى السياحة والسفر ∫ | الإقـتـراבـات والأستفسارات | المواضيع المكرره والمحدوفه | ملتقى المشرفين والمراقبين | إدارة المنتدى | •منتدى الترحيب والصداقة والاهداءات∫ | • نكت × نكت ضحك ∫ | • منتدى الالغاز والتسالي ∫ | • منتدى العجائب والغرائب والصور ∫ | • منتدى الرياضة ∫ | • منتدى برامج الكمبيوتر والإنترنت وأنظمة التشغيل ∫ | برامج الأمن والحماية | • منتدى الهواتف والاتصالات ∫ | • عـالم C.H.A.T ∫ | • منتدى عالم حواء [ ازياء × فساتين ] ∫ | • منتدى الاسرة والطفل ∫ | • منتدى معرض افريقيا سات للديكور والأثاث∫ | • منتدى مطعم افريقيا سات لأجمل المأكولات∫ | • منتدى عالم الرجل ∫ | • القنوات الفضائية والترددات ∫ | • الشفرات والمفاتيح ∫ | • اجهزة الاستقبال الفضائي Receivers ∫ | • الأنواع المختلفة من أجهزة HD ∫ | • شعر و شعراء ∫ | • منتدى الخواطر - عذب الكلام ∫ | • منتدى القصص والروايات ∫ | • المنتدى الإسلامي ∫ | الصوتيات والمرئيات والكتب الاسلامية | • الدناكل الخارجية بكافة انواعها ∫ | • برج التوليفات والمحطات لجميع الاجهزة ∫ | ´°•. بوابة افريقيا سات .•°` | • منتدى النقاشات و الحوارات ∫ | • قـــــلــم و ورقــهـ ∫ | • عــدسة فنان ∫ | • قاعة هوليود وبوليود ∫ | • مقاطع يوتيوب × مقاطع فيديو ∫ | • حياتي .. يومياتي .. عالمي ∫ | •قسم الرسائل القصيرة والمصورة MMS & SMS | • قسم الاخبار التقنية | • السيرفرات وكروت الستالايت ∫ | • قسم لغات البرمجة Programming languages ∫ | • ركن الإستفسارات وطلبات البرامج والكراك ∫ | • الهندسة الكهربية و الألكترونية والاتصالات ∫ | • أجهزة الهايتك Hitech No1 HD والجيون GEANT ∫ | • أجهزة HD-3 plus & HD-3 pro ∫ | • أجهـزة التايـــجر بأنواعه TIGER* HD* ∫ | ´°•. الخيمة الرمضانية .•°` | • رمضآنيات عأمة ∫ | • أطبآق رمضآنية ∫ | • المسلسلات والبرامج الرمضانية ∫ | • رمضان شهر الخير ∫ | • اخبار ليبيا ∫ | • أجهزة Cobra Box HD وأجهزة ViVo HD∫ | ´°•. منتدي التربية و التعليم .•°` | • منتدى الكتب والبحوث ∫ | • قسم الألعاب Games ∫ | • قسم اللغات x الفرنسية x الانجليزية ∫ | • منتدى التعليم في ليبيا ∫ | • أجهزة اي بوكس I BOX HD ∫ | • أجهزة Star Track HD ∫ | • أجهزة ايكون icone HD & ترون TRON ∫ | • الانمي وافلام الكرتون ∫ | • تطوير المواقع والمنتديات | • قسم قنوات Bein Sport - البين سبورت & شبگة (osn) الشوتايم ∫ | • اجهزة دريم بوكس Dreambox HD ∫ | • اجهزة ستار اكس STAR-X HD ∫ | • ذاكرة الزمن ∫ | • قسم البيع والشراء والتبادل التجاري ∫ | قسم اجهزة الشيرنج الفضائي واجهزة hd | • اجهزة ستارسات StarSat-Starcom HD ∫ | • منتدى التركيبات وصيانة الأطباق ولوازمها ∫ | منتدى الإستفسارات عن الغائبين والتعازي والمواساة | • منتدى القنوات الرياضية ∫ | • قسم خاص بقنوات ( IPTV ) ∫ | من هنا وهناك | • اجهزة ISTAR HD ∫ | • منتدى الاقمار الصناعية وعلوم الفضاء ∫ | • الهندسة الميكانيكية ∫ | • قسم العلوم ( كيمياء+ فيزياء+ احياء +رياضيات )∫ | • الهندسة المدنية والمعمارية ∫ | • أجهزة الماغنوم Magnum HD ∫ | كتب طب الاسنان و الصيدلة و الطب البشري | • اجهزة CAMEL CM-2015 HD - CM-2016 HD ∫ | • برامج ميكروسوفت اوفيس Microsoft Office ∫ | • اجهزة سنايبر SNIPER SAT ∫ | :: قسم التبليغ عن المشاركات والمواضيع المخالفة :: | • الشعر الجاهلي | • مربوعة المنتدى ∫ | • أجهزة ريدلاين REDLINE HD ∫ | • أجهزة سام سات Samsat HD ∫ | • اجهزة تكنوسات TECHNOSAT HD ∫ | • قسم الشبكات والاتصالات ∫ | • أجهزة echosonic ∫ | • عالم الطيران World of Aviation ∫ | • قسم التصميم والجرافيكس ∫ |



Powered by vBulletin® Copyright ©2017, Trans. By Soft
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
جميع الحقوق محفوظة لــ منتدى افريقيا سات

Security team

This Forum used Arshfny Mod by islam servant

‪Google+‬‏