منتدى افريقيا سات

العودة   منتدى افريقيا سات > ´°•. حياتنــا و مجتمعنا .•°` > • منتدى الصحة والطب ∫

• منتدى الصحة والطب ∫ للطب و الصحة - نصائح طبية، الطب النبوي، العلاج بالأعشاب، ريجيم، تخسيس، آخر الأخبار الطبية.

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 01-20-2015, 06:26 AM
الصورة الرمزية جود الحياة
جود الحياة غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Aug 2013
الدولة: في قلب حنون
المشاركات: 8,603
افتراضي ارتفاع ضغط الدم لدى الطفل

القاهرة: د. هاني رمزي عوض*
رغم شهرة مرض ارتفاع ضغط الدم hypertension في البالغين، فإن اللفظ يبدو غير مألوف تماما في الأطفال، بل ولا يتم التفكير في احتمال وجوده من الأساس. ولكن الحقيقة أن هناك الكثير من الأطفال الذين يعانون بالفعل من ارتفاع في ضغط الدم وبنسبة تصل إلى 3%.وفى الأغلب تكون أسباب ارتفاع ضغط الدم في الأطفال نتيجة لأمراض في الكلى أو القلب، وأخيرا بدأت معدلات ارتفاع الضغط في ازدياد نتيجة لزيادة البدانة بين الأطفال التي تعتبر من أهم الأسباب التي يمكن أن تؤدي إلى ارتفاع ضغط الدم في الأطفال، حيث إن الأطفال الذين يعانون من البدانة لديهم فرصة أكثر من غيرهم 3 أضعاف للإصابة بارتفاع ضغط الدم.
* مستويات ضغط الدم تعتبر قراءة ضغط الدم دقيقة بعد قياسها نحو ثلاثة أو أربعة أيام على التوالي، إذ أن القراءة الأولى يمكن أن تكون مرتفعة نظرا لتوتر الطفل من عيادة الطبيب وخوفه من القياس. وتعتمد معدلات الضغط في الأطفال على العمر والجنس والطول. ويكون معدل الضغط الطبيعي للطفل في عمر من الثالثة وحتى الخامسة نحو من 100 و105 ملم/زئبق للقراءة العليا، بينما تتراوح القراءة الدنيا بين 65 و70 ملم/زئبق. وفي عمر التاسعة تكون المعدلات في حدود 110 و115 - 70 و75. ثم تصل إلى المعدلات الطبيعية في فترة المراهقة، وبالنسبة للجنس يكون ضغط الدم تقريبا نفس المعدل في الأطفال ما دون السادسة. ولكن من السادسة وحتى البلوغ يكون أعلى قليلا في الإناث. وبعد البلوغ يكون أعلى قليلا في الذكور. وتمثل قراءة ضغط الدم العليا الضغط (الانقباضي) الذي يقوم به القلب لضخ الدم في الشرايين، بينما تمثل القراءة الأقل فترة الراحة للقلب (الضغط الانبساطي). ويتغير ضغط الدم من فترة إلى أخرى خلال اليوم ويتأثر بالنشاط والراحة والحالة النفسية.
* الأسباب والأعراض أسباب ارتفاع الضغط بالنسبة للأطفال تختلف باختلاف العمر، فكلما كان الطفل صغيرا كانت احتمالية أن يكون ارتفاع الضغط مرتبطا بمرض آخر خاصة في المراحل المبكرة من الطفولة مثل أمراض الكلى أو القلب أو الأوعية الدموية وأمراض الرئة. وفي الأغلب تكون هذه الأمراض نتيجة للولادة المبكرة التي يمكن أن تسبب عيوبا خلقية في الشرايين والجهاز الدوري، ولكن في عمر الدراسة في الأغلب تكون البدانة من الأسباب الرئيسية. وهناك بعض الأدوية التي يمكن أن تسبب ارتفاع ضغط الدم مثل أدوية الكورتيزون والأدوية المضادة للاكتئاب أو أدوية مرض نقص الانتباه وفرط النشاط، وكذلك لدى الأطفال الذين يحتوي غذاؤهم على كمية كبيرة من الملح أو مادة الكافيين.
في الأغلب لا يسبب المرض أي أعراض في الأطفال، ولكن في بعض الأحيان يمكن أن يسبب الصداع أو عدم وضوح الرؤية أو حدوث نزيف من الأنف أو خفقانا في القلب أو إحساسا بالغثيان أو الدوار. والمفروض أن أن يتم قياس الضغط بانتظام لأي طفل يعاني من مثل هذه الأعراض، إذ أن هناك الكثير من المخاطر لضغط الدم المرتفع الذي لا يخضع للعلاج مثل السكتة الدماغية والنوبات القلبية والفشل الكلوي.
* خطر محتمل هناك احتمالية كبيرة للأطفال الذين سجلت قراءة الضغط لديهم ارتفاعا حتى ولو على فترات متباعدة، في أن يعانوا لاحقا من ارتفاع الضغط في البلوغ، وذلك حسب دراسة أميركية حديثة تمت مناقشتها في منتدى الجمعية الأميركية للقلب وضغط الدم المرتفع American Heart Association High Blood Pressure والتي أشارت إلى أن أي ارتفاع مؤقت في الضغط، يجب أن يتم التعامل معه بعناية. وكانت هذه الدراسة قد قامت بتتبع 1117 من المراهقين الأميركيين في عام 1986 وحتى الآن، وتم أخذ قراءة الضغط من قبل الممرضة في المدرسة أو من خلال الزيارة الروتينية للطبيب، ومن هذه العينة كان هناك 119 شخصا عانوا من ارتفاع ضغط الدم في البلوغ منهم 59% عانوا من البدانة في طفولتهم وسجلوا قراءة مرتفعة للضغط مرتين أو أكثر أثناء طفولتهم.
* التشخيص والعلاج من المعروف أن تشخيص ارتفاع الضغط يعتمد على قياس الضغط بشكل أساسي. ويفترض لضمان رعاية طبية متكاملة أن يتم قياس ضغط الدم للأطفال كل عام على الأقل بعد بلوغ الطفل سن الثالثة، ولكن في بعض الأحيان يمكن الاستعانة ببعض التحاليل التي يمكن أن تعطي صورة جيدة عن المرض المسبب لارتفاع الضغط، مثل إجراء عد كامل لكريات الدم والذي يمكن أن يظهر أنيميا (فقر الدم) خاصة في حالة أمراض الكلى أو القلب، كما يمكن إجراء تحليل لوظائف الكلى للوقوف على حالتها كما يمكن أيضا عمل أشعة تلفزيونية على القلب Echocardiography.
أما من ناحية العلاج فنظرا لأن ارتفاع الضغط في الأطفال غالبا ما يكون نتيجة لسبب آخر، لذلك يكون العلاج موجها للمرض المسبب للضغط سواء الكلى أو القلب، وأيضا يتم علاج البدانة أيا كان السبب في ارتفاع الضغط، حيث إن الصلة كبيرة بين ارتفاع الضغط والبدانة، وذلك بممارسة التمرينات الرياضية، واتباع الغذاء الصحي الذي يحتوي على كمية منخفضة من الدهون والأملاح، وإذا لم يستجب ضغط الدم للطرق السابقة يتم استخدام العلاج الدوائي لتلافي أخطاره.
__________________
" إذا علمت رجلاً فقد علمت فرداً ،
وإذا علمت امرأةً فقد علمت جيلاً "

رد مع اقتباس
  #2  
قديم 01-20-2015, 07:19 AM
الصورة الرمزية جود الحياة
جود الحياة غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Aug 2013
الدولة: في قلب حنون
المشاركات: 8,603
افتراضي رد: ارتفاع ضغط الدم لدى الطفل

ضغط الدم هو مقياس لقوة دمك ، والذي يحدث عندما يتم دفع الدم في جميع أنحاء الجسم ، في حين أن انخفاض ضغط الدم يحدث ينخفض اندفاع ضغط الدم في جميع أنحاء جسمك . يتم قراءة ضغط الدم من رقمين . على سبيل المثال ، يمكن قراءة ضغط الدم لطفلك 115/62 . الرقم الأول هو الضغط الانقباضي ، مما يدل على مدى صعوبة تحرك الدم في جميع أنحاء الجسم عندما يتم ضخ القلب . الرقم الثاني هو الضغط الانبساطي ، مما يدل على مدى صعوبة تحرك الدم في جميع أنحاء الجسم بين دقات القلب ، وعندما يستريح القلب ليمتلئ بالدم .
العوامل التي يمكن أن تؤثر على ضغط الدم الطبيعي للطفل
يعتبر ضغط الدم الطبيعي عند الأطفال يعتمد على عدة عوامل ، مثل الطول والعمر والجنس . العامل الأكبر في الأطفال هو طولهم . سوف يكون الأطفال اطول في ارتفاع ضغط الدم الطبيعي من الاطفال القصر . نلاحظ أيضا أنه من خلال ضغط الدم الطبيعي للأطفال والذي يتغيير عندما يتقدمون في السن .

ضغط الدم الطبيعي للأطفال
كما هو مبين أعلاه ، فإن ضغط الدم الطبيعي يختلف تبعا لمدى العمر وطول الطفل . وفيما يلي الفئات الرئيسية الثلاثة للأطفال:
3-5 سنوات من العمر
وفقا لجمعية القلب الأمريكية ، فإنه ينبغي على الآباء البدء في فحص ضغط الدم لأطفالهم بانتظام . فإن متوسط الحد الأعلى لضغط الدم الانقباضي لدى الأطفال في هذه الفئة تتراوح بين 104-116 والتي تعتمد على الطول والجنس . فإن متوسط الحد الأعلى لضغط الدم الانبساطي لدى الأطفال في هذه الفئة تتراوح بين 63-74 .
وفيما يلي نوضح متوسط الضغط الانقباضي للفتيان والفتيات الذين تتراوح أعمارهم بين 3 و 5 :
سن 3 – ضغط الدم العادي لمتوسط الضغط الانقباضي
الأولاد :يتراوح بين 104-113
الفتيات : يتراوح بين 104-110

سن 3 – ضغط الدم العادي لمتوسط الضغط الانبساطي
الأولاد :يتراوح بين 63-67
الفتيات : يتراوح بين 65-68

سن 4 – ضغط الدم العادي لمتوسط الضغط الانقباضي
الأولاد :يتراوح بين 106-115
الفتيات : يتراوح بين 105-111

سن 4- ضغط الدم العادي لمتوسط الضغط الانبساطي
الأولاد :يتراوح بين 66-71
الفتيات : يتراوح بين 67-71

عمر 5 – ضغط الدم العادي لمتوسط الضغط الانقباضي
الأولاد :يتراوح بين 108-116
الفتيات : يتراوح بين 107-113

عمر 5 – ضغط الدم العادي لمتوسط الضغط الانبساطي
الأولاد :يتراوح بين 69-74
الفتيات : يتراوح بين 69-73

6-9 سنوات من العمر
إن متوسط الحد الأعلى لضغط الدم الانقباضي لدى الأطفال في هذه الفئة يتراوح بين 108-121 . فإن متوسط الحد الأعلى لضغط الدم الانبساطي لدى الأطفال في هذه الفئة يتراوح بين 71-81 .

نوضح هنا متوسط الضغط الانقباضي للفتيان والفتيات الذين تتراوح أعمارهم بين 6 و 9 :
سن 6 – ضغط الدم العادي لمتوسط الضغط الانقباضي
الأولاد :يتراوح بين 109-117
الفتيات : يتراوح بين 108-114

سن 6 – ضغط الدم العادي لمتوسط الضغط الانبساطي
الأولاد :يتراوح بين 72-76
الفتيات : يتراوح بين 71-75

عمر 7 – ضغط الدم العادي لمتوسط الضغط الانقباضي
الأولاد :يتراوح بين 110-119
الفتيات : يتراوح بين 110-116

7- سن ضغط الدم العادي لمتوسط الضغط الانبساطي
الأولاد :يتراوح بين 74-78
الفتيات : يتراوح بين 73-76

سن 8 – ضغط الدم العادي لمتوسط الضغط الانقباضي
الأولاد :يتراوح بين 111-120
الفتيات : يتراوح بين 112-118

سن 8 – ضغط الدم العادي لمتوسط الضغط الانبساطي
الأولاد :يتراوح بين 75-80
الفتيات : يتراوح بين 74-78

سن 9 – ضغط الدم العادي لمتوسط الضغط الانقباضي
الأولاد :يتراوح بين 113-121
الفتيات : يتراوح بين 114-120

سن 9 – ضغط الدم العادي لمتوسط الضغط الانبساطي
الأولاد :يتراوح بين 76-81
الفتيات : يتراوح بين 75-79

10-12 سنوات
إن متوسط الحد الأعلى لضغط الدم الانقباضي لدى الأطفال في هذه الفئة تتراوح بين 114-127 . فإن متوسط الحد الأعلى لضغط الدم الانبساطي لدى الأطفال في هذه الفئة تتراوح بين 77-83 .

نوضح هنا متوسط الضغط الانقباضي للفتيان والفتيات الذين تتراوح أعمارهم بين 10 و 12 :
سن 10 – ضغط الدم العادي لمتوسط الضغط الانقباضي
الأولاد : يتراوح بين 114-123
الفتيات : يتراوح بين 116-122

سن 10 – ضغط الدم العادي لمتوسط الضغط الانبساطي
الأولاد :يتراوح بين 77-82
الفتيات : يتراوح بين 77-80

سن 11 – ضغط الدم العادي لمتوسط الضغط الانقباضي
الأولاد :يتراوح بين 116-125
الفتيات : يتراوح بين 118-124

11- عمر ضغط الدم العادي لمتوسط الضغط الانبساطي
الأولاد :يتراوح بين 78-83
الفتيات :يتراوح بين 78-83

سن 12 – ضغط الدم العادي لمتوسط الضغط الانقباضي
الأولاد : يتراوح بين 119-127
الفتيات : يتراوح بين 120-126

سن 12 – ضغط الدم العادي لمتوسط الضغط الانبساطي
الأولاد : يتراوح بين 79-83
الفتيات : يتراوح بين 79-82

دراسات ابحاث
اكدت الابحاث الامريكية ان ارتفاع ضغط الدم عند الأطفال يختلف تباعاً للعمر والطول عكس البالغين ، كما ان اكتشاف ارتفاع ضغط الدم للأطفال هو أكثر صعوبة للكشف عنه عن البالغين .
كما اثبتت الابحاث ان ارتفاع ضغط الدم ليس له أي أعراض واضحة . بينما قد تظهر بعض الأعراض لشكوى طفلك من ضبابية الرؤية ، والصداع ، وضيق في التنفس ، وآلام في الصدر الخفيفة . وعادة فإن الأطفال الصغار الذين يعانون من ارتفاع ضغط الدم أو يعانون من المشكلة الأساسية مثل عيوب القلب أو أمراض الكلى . ارتفاع ضغط الدم في الأطفال الأكبر سنا عادة ما يكون نتيجة للسمنة ، وداء السكري من النوع 2 أو نمط الحياة الخاملة .
إذا كان طفلك يعاني من ارتفاع ضغط الدم ، فعليك بالتوجه نحو تغيير نمط الحياة من تغيير النظام الغذائي وزيادة النشاط البدني ، وذلك لضمان المحافظة على نظام غذائي صحي كامل لطفلك من الخضار والفواكه والحبوب الكاملة ، وتوجيه بعيدا عن الأطعمة ذات السعرات الحرارية العالية / المنخفضة للتغذية .
__________________
" إذا علمت رجلاً فقد علمت فرداً ،
وإذا علمت امرأةً فقد علمت جيلاً "

رد مع اقتباس
  #3  
قديم 01-20-2015, 07:29 AM
الصورة الرمزية جود الحياة
جود الحياة غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Aug 2013
الدولة: في قلب حنون
المشاركات: 8,603
افتراضي رد: ارتفاع ضغط الدم لدى الطفل

صرخة الوليد ثم تنهيدة عميقة وفرحة أعمق يعقبها خوف شديد من عدم القدرة علي التعامل مع هذا الكائن الصغير. ما الذي يعنيه بكاؤه. ما الذي يريده حين تتحرك أنامله الصغيرة في عصبية. هل هو مصاب بتقلصات البطن أم أنه في حاجة إلي الطعام؟
وفي بعض الأحوال قد تفشل الأم في استيعاب واقعها الجديد فتقع فيما يعرف علميا باكتئاب ما بعد الولادة. في هذه الملف نقدم لكل أم روشتة بسيطة تعينها في سنة أولي أمومة.
- في العقود الأخيرة تغيرت نوعية الأمراض الخاصة بكل فئة عمرية، فلم يعد هناك أمراض خاصة بسن كبيرة وأخري خاصة بسن صغيرة وأصبحنا نري شبابا يعانون من أمراض كنا نعتبرها خاصة بكبار السن مثل أمراض العظام والمفاصل وحتي الزهايمر والغريب والجديد هو مرض ضغط الدم المرتفع الذي كان يصيب الكبار عادة أصبح يصيب ليس الشباب فقط ولكن يصيب الأطفال أيضا. بل هو أيضا أحد الأسباب المؤدية إلي تأخرهم الدراسي، وهذا ما كشفت عنه دراسة أمريكية حديثة وجاء فيها أن ارتفاع ضغط الدم عند الأطفال يؤثر علي نموهم الإدراكي وبالتالي يجعلهم يعانون من مشاكل في التعلم وذكر موقع "ذامدغورو" الأمريكي أن باحثين في جامعة "روتشستر" وجدوا أن المشاكل الإدراكية تزداد 4 مرات عند الأطفال الذين يعانون من ضغط الدم المرتفع
أظهرت الدراسة التي شملت 201 طفل تراوحت أعمارهم بين 10 و18 عاما أن معدل عدم القدرة علي التعلم كانت 28% لدي من يعانون من ارتفاع ضغط الدم وظهر أن 9% فقط من الأطفال الآخرين الذين لا يعانون من هذا المرض بانت لديهم مشاكل إدراكية. بينما عاني 20% من الأطفال ذوي الضغط المرتفع من اضطراب الحركة المفرطة ونقص الانتباه.
وقالت الباحثة المشاركة في الدراسة "هيثر آدامز": وجدت الدراسة أن الأطفال الذين يعانون من ارتفاع ضغط الدم أكثر عرضة للإصابة باضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه.
يجب أن نعرف متي نقول إن ضغط الطفل مرتفع هكذا بدأ الدكتور فتحي خليل حسن أستاذ طب الأطفال وحديثي الولادة بجامعة الأزهر حديثه وأضاف أنه توجد جداول لمقارنة الضغط الطبيعي أو المرتفع في الأطفال في أي سن وبصفة عامة حديثي الولادة فضغطهم لا يزيد علي 50/80 وفي الـ3 سنوات الأولي يصل إلي 60/90 ومع نهاية الـ10 سنوات يصبح 70/110 وحتي سن 18 سنة يصبح 80/120 وبصفة عامة إذا وصل إلي 90/140 فهو هنا يحتاج إلي علاج وتحاليل لمعرفة الأسباب ولا نستطيع أن نقول إن الطفل يعاني من الضغط إلا إذا قمنا بقياس الضغط 3 مرات في أوقات مختلفة وبعيدا عن التوتر.
ويشير الدكتور فتحي خليل إلي أن الإصابة بالضغط المرتفع عادة أعلي في الأطفال الذكور عن الإناث إلي سن 55 عاما وبعدها تتساوي النسبة وكذلك معدل الإصابة بالضغط المرتفع في افريقيا وأمريكا أكثر منه لدي القوقازيين في آسيا وأوروبا.
ويقول إن بعض الأطفال يكونون عرضة للإصابة بالضبط المرتفع وهم في هذه الحالة يحتاجون إلي المتابعة إذا كان في العائلة تاريخ عائلي للإصابة بالضغط والأطفال الذين لديهم تضخم في اللوز واللحمية مما يعرضهم للإصابة باضطرابات النوم التي إذا لم يعالجوا من هذه الأسباب فسوف تؤدي إلي إصاباتهم بضغط الدم المرتفع:
كذلك بعض الأسباب التي تؤدي إلي الإصابة بالضغط المرتفع
1 ـ العادات السيئة في الأكل مثل أكل الأشياء المالحة
2 ـ الأكل الجاهز لأنه مليء بالدهون التي تصيب بالسمنة
3 ـ عدم ممارسة الرياضة
4 ـ الأمراض المنتشرة مثل السكر والكلي
5 ـ أكل اللحوم بكميات كبيرة
6 ـ الأطفال الذين لديهم أمراض في القلب وأمراض الكلي أو أمراض المسالك المزمنة التي تؤثر علي الكلي وترفع الضغط.
7 ـ التشوهات الخلقية في القلب والأورطي
ويضيف الدكتور فتحي أن كل تلك الأسباب تؤدي إلي ضغط الدم المرتفع لدي الأطفال حتي سن 7 سنوات وهو ما يعرف بالضغط الثانوي وبعد سن 7 سنوات يظهر لدي الأطفال نوع آخر من الضغط يسمي (الأولي) وهو ليس له سبب ويقول إنه بعد سن 7 سنوات لابد أن يحرص الطبيب علي أن يقيس الضغط للأطفال كإجراء روتيني حتي في حالات الشكوي العادية من أي أمراض بسيطة وخصوصا أن هناك دراسة أظهرت أن معدل الإصابة بالضغط الشرياني المرتفع حوالي 6% في الذكور و8% في الإناث في سن المدرسة بعد سن 8 سنوات، لأن دخول المدرسة قد يسبب ضغطا نفسيا للطفل فيصيبه السكر أو الضغط المرتفع لو لم يستطع التأقلم مع خطوة دخوله إلي المدرسة
مؤشرات الإصابة بالضغط
ومن مؤشرات الإصابة بالضغط وجود مشكلات داخل المدرسة لذلك لابد من تدريب الطفل قبل إدخاله المدرسة في دور الحضانة، لأن ذلك يخفف من حالة الضغط عليه.
وينبه الدكتور فتحي خليل إلي أن هناك علامات إذا ما حدثت للطفل فهي يمكن أن تكون مؤشرا للإصابة بالضغط المرتفع منها:
1 ـ إصابة الطفل بالسمنة خصوصا ظهور الكرش لذلك لابد من متابعة السكر والضغط.
2 ـ تضخم اللحمية واللوز
3 ـ زيادة إفراز العرق واحمرار الوجه بصورة متكررة
4 ـ زيادة شعر الجسم
5 ـ التهابات المفاصل وبخاصة الذئبة الحمراء وهو مرض منتشر بنسبة أكبر لدي البنات عن الذكور وكذلك احمرار الخدود الثابت بطريقة زائدة (في منطقة الصدغ أسفل العين علي جانبي الأنف)
6 ـ تضخم الغدة الدرقية وزيادة إفرازها.
ويتحدث الدكتور فتحي عن مضاعفات إصابة الأطفال بالضغط الشرياني المرتفع فيقول إن مضاعفات الإصابة بهذا المرض تمتد إلي أربعة أجهزة أساسية في الجسم هي القلب والعين والكلي والجهاز العصبي المركزي ففي القلب يؤدي إلي الذبحة وهبوط وظائف القلب.
وبالنسبة للعين تحدث تغيرات في قاع العين لذلك لابد من عمل متابعة للعين كل 6 شهور وفي الكلي التراخي وإهمال العلاج يؤدي إلي هبوط في وظائف الكلي لأنه يقلل ورود الدم إلي الكلي.
أما بالنسبة للجهاز العصبي المركزي فالضغط يؤدي إلي صدمات المخ مثل الجلطة أو النزيف أو ارتفاع في الضغط داخل الجمجمة. وإذا استمر الضغط بدون علاج يؤدي إلي تصلب الشرايين الذي يؤثر علي تغذية الأجهزة بالدم فيؤدي إلي ضعف الذاكرة وضعف التركيز وزيادة العصبية والحركة من أقل ضغوط أو مشكلات تواجه الطفل فيؤثر علي قدراته التعليمية وقد يغيب عن المدرسة
ويشير إلي أن إصابة الطفل بارتفاع ضغط الدم قد يؤدي إلي تغير سلوك الطفل مثل أن يكون طفلا هادئا فيصبح عصبيا أو يميل الطفل إلي النوم المستمر أو العكس تماما
وفي هذه الحالة يجب أن يأخذ الأهل هذا التغير بجدية ويتم عرض الطفل علي الطبيب ليعرف السبب الذي قد يكون ضغط الدم المرتفع أو تغير ضغط المخ.
كذلك إذا ما اشتكي الطفل من سماع طنين في الأذن أو قلت قدرته علي السمع فقد يكون مؤشرا للإصابة بالضغط المرتفع.
ويضيف أن العلاج يتم بسهولة بعد تشخيص السبب أولا.
ضغط أطفال مرتفع. لماذا؟
أما الدكتورة نجلاء صلاح أحمد ربيع استشاري طب الأطفال فتقول: تم اكتشاف أعداد كبيرة للإصابة بهذا المرض لدي الأطفال في الفترة الأخيرة بسبب زيادة الوعي الطبي لدي الأسر وفي رأيي من أسباب زيادة الإصابة بهذا المرض لدي الأطفال دخول التكنولوجيا مثل الكمبيوتر والتليفزيون والتدخين السلبي. وقد أثبتت دراسة أمريكية أن 20% من الأطفال المصابين بضغط الدم المرتفع يعانون من نقص الانتباه وفرط الحركة.
وتجدر الإشارة إلي أن الإفراط في مشاهدة التليفزيون يرتبط بالسمنة التي ارتبطت بالإصابة بارتفاع ضغط الدم لدي الأطفال وضغط الدم يؤدي إلي مرض نقص الانتباه وفرط الحركة ومن ثم حدوث مشكلات التعلم لدي الطفل.
وتضيف أن الأطفال المصابين بالضغط المرتفع يشتكون من صداع ودوخة وأحيانا تشنجات ومشاكل تعلم أو نقص في النمو ومشكلات التعلم بمعني التأخر الدراسي مثل صعوبات الكتابة أو القراءة أو الاثنين معا أو صعوبات التعلم بسبب نقص الانتباه وفرط الحركة بمعني أن الطفل لا يستطيع الجلوس والاستقرار في مكانه داخل الفصل لفترة طويلة وليس لديه القدرة علي إنجاز واجباته الدراسية ولا يستطيع مجاراة زملائه في الألعاب الجماعية مثلا.
وبالنسبة لتأخر النمو كأن نجد الطفل مصابا بقصر القامة ومتأخرا في الطول والوزن بالنسبة للمقاييس المصرية وكذلك يكون لديه ضعف في العضلات وأورام في المفاصل.
وتنبه الدكتورة نجلاء صلاح إلي أن أي طفل لديه أي عرض من هذه الأعراض لابد من قياس ضغط الدم له علي الأقل مرة أسبوعيا ويتم أخذ قصة المرض كاملة وتاريخ العائلة المرضي والأغراض المصاحبة للمرض ثم يتم الكشف السريري الكامل ويشمل قياس ضغط الطفل في الأطراف الأربعة وتحليل البول وتحاليل دم شاملة ووظائف كلي وكريات الدم ونسبة الهيموجلوبين ويتم عمل مزرعة بول لمعرفة إذا كان السبب ميكروبا في المسالك البولية وعمل أشعة سينية وتخطيط للقلب وموجات فوق صوتية للقلب والكلي والمسالك البولية وفي بعض الأحيان أشعة ملونة للجهاز البولي وكذلك عمل تحليل لوظائف الغدد الصماء.
وتضيف بعد التشخيص يتم علاج المرض عن طريق أخذ العقار المناسب لتخفيض الضغط بالجرعة المناسبة للسن والوزن بالإضافة إلي علاج السبب الأساسي المسبب لزيادة ضغط الدم.
وتضيف أن ضغط الدم كان لعقود طويلة مرتبطا بالبالغين ولكن الآن أصبح ضغط الدم نبحث عنه من سن يوم علي أساس أن هناك زيادة في الإصابة بالعيوب الخلقية سواء في الكلي أو الغدد أو الشريان الأورطي بالإضافة إلي أن هناك التهابات في المخ والغشاء السحائي تسبب ارتفاع ضغط الدم نتيجة عيوب في طريقة الولادة عند استخدام "الجفت" في الولادة مثلا.
صعوبات التعلم ليست إعاقة
ومن جانبها تقول الدكتورة ليلي كرم الدين أستاذة علم نفس الطفل بمعهد دراسات الطفولة:
أولا: لابد أن نعرف أن صعوبات التعلم ليست إعاقة وهناك نوعان من صعوبات التعلم نهائية كأن يري الطفل أشياء ولا يفهم معناها وهي لا نكتشفها عادة لأنها تحتاج إلي اختبارات خاصة غير متوافرة لدينا في مصر فتحول إلي أكاديمية بعد دخول الطفل المدرسة وصعوبات تعلم أكاديمية إذا ما اكتشفناها مبكرا فيمكن أن نعالجها
وتضيف هناك ثلاثة محكات أساسية لكي نشخص أن الطفل فأنه يعاني من صعوبة التعلم وهي:
1ـ هو ليس معاقا علي الإطلاق لا ذهنيا ولا بصريا ولا سمعيا ولا يعاني من أي إعاقة.
2ـ أنه ليس متأخرا في كل المواد الدراسية ولكن لديه صعوبة إما في القراءة أو الكتابة أو الحساب.
3ـ أنه يحتاج منا إلي رعاية من نوع خاص مثل ذوي الاحتياجات الخاصة لكنه ليس معاقا.
وتشير الدكتورة ليلي كرم الدين إلي أن هؤلاء الأطفال الذين يعانون من صعوبات التعلم يشكلون 40% من ذوي الاحتياجات الخاصة ويمثلون 3 إلي 5% من أطفال المدارس وليس من السهل تشخيصهم ولا تتوافر لهم في بلادنا رعاية خاصة مناسبة علي عكس الذين لديهم إعاقة.
وتضيف أن هؤلاء الأطفال يمكن أن يستفيدوا من البرامج الملائمة إذا ما تم اكتشافهم مبكرا وتم التدحل الصحيح مبكرا وإذا تركنا الطفل بدون اكتشاف أو تدخل صحيح فإن حالته سوف تتدهور وقد يترك المدرسة بسبب كثرة الرسوب بينما إذا ما وجهت له البرامج الصحيحة فسوف يتحسن كثيرا ويصل إلي مستوي الأطفال الآخرين.
وتقول د. ليلي إنه تم تحت إشرافها في معهد الدراسات العليا للطفولة مناقشة رسالتي ماجستير ودكتوراه قامت فيهما الباحثة كريمة إمام عثمان بتعريب وتقنين جزئي لمقياس مهم جدا وهو من أهم المقاييس المتوافرة لتشخيص صعوبات التعلم وهو مقياس "لوريابزاسكا" لصعوبات التعلم وهو مقياس جار الانتهاء منه وسوف ينشر قريبا وهذا المقياس إذا ما طبق وتدرب الاخصائيون النفسيون علي تطبيقه يمكنهم تشخيص جميع حالات صعوبات التعلم.
وتضيف هناك احتياج لتوعية وإرشاد الوالدين والمعلمين وتعريفهم بهذه الفئة من حيث طريقة اكتشافها وطريقة التعامل معها ورعايتها وتعليمها.
__________________
" إذا علمت رجلاً فقد علمت فرداً ،
وإذا علمت امرأةً فقد علمت جيلاً "

رد مع اقتباس
  #4  
قديم 01-20-2015, 11:02 AM
الصورة الرمزية Kokas Valley
Kokas Valley غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Jul 2013
الدولة: طرابلس
المشاركات: 10,042
افتراضي رد: ارتفاع ضغط الدم لدى الطفل

بارك الله فيكِ وأحسن إليكِ على هذه المعلومات الطبية

__________________
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 01-20-2015, 07:00 PM
الصورة الرمزية جود الحياة
جود الحياة غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Aug 2013
الدولة: في قلب حنون
المشاركات: 8,603
افتراضي رد: ارتفاع ضغط الدم لدى الطفل

يسعدني دوما تواجدك
__________________
" إذا علمت رجلاً فقد علمت فرداً ،
وإذا علمت امرأةً فقد علمت جيلاً "

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
الدم , الطفل , ارتفاع


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 08:23 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2016, Trans. By Soft
جميع الحقوق محفوظة لــ منتدى افريقيا سات